شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. بعد غياب 9 أشهر.. كيف ظهر كريستيانو وميسي مع منتخباتهم؟

صورة أرشيفية

ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو

بعد غياب دام 9 أشهر تقريباً، عاد النجمان كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي للظهور مرة أخرى بقمصان منتخباتهم، مساء أمس الجمعة.

وكان كلاً من رونالدو وميسي قررا عدم خوض أي مباراة بعد إخفاقهم المونديالي مع منتخب بلادهم حتى يقررا العودة لتمثيل بلادهم أو الاعتزال الدولي.

وشارك رونالدو لاعب نادي يوفنتوس الإيطالي، فى التشكيل الأساسي للمنتخب البرتغالي أمام أوكرانيا، بعد غيابه عن صفوفه لفترة طويلة استمرت نحو 9 أشهر تقريباً.

وخاض رونالدو الـ90 دقيقة كاملة مع منتخب البرتغال، منذ آخر مبارياته مع المنتخب البرتغالي في 30 يونيو الماضي، عندما تعرض للهزيمة من منتخب أوروجواي في دور الـ16 بكأس العالم 2018 في روسيا.

وعاد ميسي أيضاً للمشاركة مع منتخب التانجو بعد غياب 9 أشهر هو الآخر بعد خروج منتخب بلاده من دور الـ16 أمام فرنسا بكأس العالم، ولعب ميسي 90 دقيقة كاملة أمام فنزويلا في مباراة ودية جمعت المنتخبين.

عودة كلاً من كريستيانو وميسي لم تسر بشكل جيد، حيث تلقى كلاً منهما صدمة في ظهورهم الأول بعد عودتهم لتمثيل بلادهم، حيث سيطر التعادل السلبي على الظهور الأول للدون البرتغالي وفقد على إثره نقطتين في بداية مشوار البرتغال في تصفيات كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020"، بعدما أوقف أندري بياتوف حارس المنتخب الأوكراني كل محاولات رونالدو.

وتلقى المنتخب الأرجنتيني خسارة مريرة على يد المنتخب الفنزويلي ودياً بثلاثية لهدف في ليلة عودة البرغوث الأرجنتيني، وغاب ميسي عن تصدر المشهد كعادته مع برشلونة، ومساعدة بلاده لتعديل النتيجة.

وسيكون رونالدو على موعد جديد للمشاركة مع بلاده وذلك عندما تلتقي البرتغال بصربيا في الجولة الثانية من تصفيات اليورو، الاثنين القادم.

وسيغيب ميسي عن الصورة بعدما أعلن الاتحاد الأرجنتيني عن إصابته بآلام في الحوض ستضطره للغياب عن المباراة الودية القادمة للتانجو أمام المغرب يوم الثلاثاء القادم.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات