شاهد كل المباريات

إعلان

"من وسط الملعب لحراسة المرمى بركبة مصابة".. مَن هو بيريز بطل ريفر بليت؟

إينزو بيريز - لاعب وسط - حارس - ريفر بليت

إنزو بيريز

شهدت الفترة الأخيرة أزمة داخل أروقة فريق ريفر بليت الأرجنتيني بعدما ضرب فيروس كورونا (كوفيد 19) الفريق قبل لقاء انديبندينت سانتا فاي الكولومبي في اللقاء الذي جاء ضمن حسابات الجولة الخامسة بمرحلة دور المجموعات بمسابقة كأس الليبرتادوريس.

بطل الأرجنتين حاول إيجاد حل خاصة أن فيروس كورونا ضرب الفريق بعد ظهور 20 حالة مصابة بما فيهم جميع حراس المرمى وهو ما جعل فريق ريفر بليت أمام أزمة حول العناصر التي ستخوض المباراة أمام بطل كولومبيا.

النتيجة في النهاية كانت بمثابة المفاجأة بعدما خاض بطل الأرجنتين المباراة بصورة اضطرارية حتى لا يتعرض لعقوبات حيث فاز فريق ريفر بهدفين مقابل هدف في لقاء شهد حصول لاعب الوسط إنزو بيريز والذي شارك في مركز حراسة المرمى كأفضل لاعب في المباراة.

لكن مَن هو البطل الأرجنتيني إنزو بيريز والذي حمى عرين ريفر بيلت من أجل مواصلة المنافسة القارية؟

- إجهاد بيريز:

إنزو بيريز قبل مباراة انديبندينت سانتا فاي الكولومبي كان يعاني من إجهاد في أوتار الركبة في نهاية الأسبوع الماضي وتحديدًا عقب مباراة الغريم بوكا جونيورز إلا أن وضع ريفر جعل اللاعب يقرر خوض مباراة انديبندينت.

وضع ريفر بعيدًا عن الحالات المصابة بفيروس كورونا إلا أن بطل الأرجنتين أصبح قاب قوسين أو أدنى من التأهل للدور التالي وتحديدًا مرحلة ثمن النهائي من بطل كأس الليبرتادوريس وهيّ المسابقة المؤهلة لكأس العالم للأندية.

ويتواجد فريق ريفر بليت في المجموعة الرابعة مع كل من فلومينينسي البرازيلي والثنائي الكولومبي أتليتيكو جونيور وانديبندينت سانتا فاي.

ويحتل فريق ريفر بليت الصدارة قبل واحدة من نهاية مرحلة المجموعات برصيد تسع نقاط ثم يأتي فلومينينسي في المركز الثاني برصيد 8 نقاط، أما أتليتيكو فيحتل الترتيب الثالث برصيد ست نقاط وأخيرًا انديبندينت برصيد نقطتين.

- استهداف يونايتد:

خلال بطولة كأس العالم بالبرازيل عام (2014) قدّم بيريز أداء لافت جعل أنظار نادي مانشستر يونايتد تتجه نحوه عندما كان لاعبًا في بنفيكا، لتكون البطولة المونديالية بمثابة انطلاقة بيريز.

الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وصف بيريز خلال مشاركته في البطولة المونديالة باللاعب "الديناميكي نظرًا لظهوره في كل مساحات الملعب وبالتحديد في لقاء هولندا في دور نصف النهائي.

- انتظار الخفافيش:

في يناير من عام (2015) سلطت صحيفة "الجارديان" البريطانية، الضوء على صفقة انتقال إنزو بيريز من بنفيكا إلى فالنسيا.

الصحيفة البريطانية قالت إن نادي فالنسيا أكمل تعاقده مع صاحب الـ28 عامًا في هذا التوقيت بعد انتظار دام ستة شهور بعدما حاول "الخفافيش" التعاقد مع اللاعب في الصيف.

الصفقة بحسب ما جاء عبر "جارديان" كلفت خزينة فالنسيا 25 مليون يورو، حيث كان ينتظر من بيريز الكثير في ظل ما قدمه لاعب الوسط مع بنفيكا أو المنتخب الأرجنتيني في مونديال البرازيل نسخة (2014) والتي شهدت وصول منتخب "التانجو" للمباراة النهائية قبل الخسارة من المنتخب الألماني بهدف دون رد.

- ظهور في الوقت القاتل وعودة إلى الوطن:

مانويل لانزيني نجم فريق ويستهام في ذلك التوقيت كان يقدم مستويات مميزة رفقة "المطارق" الأمر الذي جعله يكون من بين كتيبة منتخب "التانجو" والمشاركة في بطولة كأس العالم نسخة روسيا (2018).

لكن اسم لانزيني تم استبعاده من القائمة والسبب جاء للإصابة بعد تعرضه لقطع في الرباط الصليبي، ليتم الاستعانة ببيريز بعدما كان استبعد من القائمة النهائية والتي ضمت 23 لاعبًا.

بيريز أدلى بتصريح فور عودته للمنتخب الأرجنتيني بقرار من المدرب خورخي سامباولي :"كنت أتوقع دائما أنني سألعب هذا المونديال، الآن عليّ أن أستمتع به، لا توجد لدي أي مشكلة للعب في أي مركز".

بيريز على الرغم من قرار استبعاده في المرة الأولى مع المنتخب الأرجنتيني إلا أنه ظهر في ثلاث مناسبات وتحديدًا أما كرواتيا ونيجيريا في دور المجموعات إلى جانب في لقاء دور الـ16 أمام فرنسا والتي انتهت لصالح "الديوك" بثلاثة أهداف دون رد.

أما على مستوى مسيرته الاحترافية فكان قرار بيريز قبل المونديال هو العودة إلى الوطن بحسب ما جاء عبر صحيفة "آس" الإسبانية.

قرار بيريز صاحب الـ31 عامًا في ذلك التوقيت كان الانتقال لصفوف ريفر بليت في صفقة قدرت بأربعة ملايين دولار حيث كان رفائيل بينتيز يريد التعاقد مع اللاعب عندما كان في نيوكاسل إلا أن بيريز اختار الريفر.

المناسبة الأهم في مسيرة بيريز كان من خلال الحصول على لقب كأس الليبرتادوريس في نسخة موسم (2017 - 2018) بعد الفوز على الغريم التقليدي بوكا جونيورز بنتيجة (5-3) بمجموع المباراتين ذهابًا وإيابًا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات