شاهد كل المباريات

إعلان

ميسي: هدفي ليس الجوائز الفردية بل التتويج بالألقاب

ميسي

صورة أرشيفية

أكد الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم فريق برشلونة، اليوم أن هدفه لم يكن أبدا الفوز بالجوائز الفردية، "بل تحقيق أكبر عدد ممكن من الألقاب" الجماعية، وذلك عقب حصوله على جائزتي: "بيتشتشي" كهداف للدوري الإسباني لكرة القدم، و"ألفريدو دي ستيفانو" كأحسن لاعب في نفس المسابقة.

وصرح ميسي خلال حفل تسلمه جائزتي الليجا الذي أقيم بعاصمة إقليم كتالونيا "أنا أقول دائما إن أتت الجوائز الفردية فأهلا بها، ولكن هدفي الرئيسي هو المنافسة على كل الألقاب".

يذكر أن هذه هي المرة الرابعة التي يفوز فيها ميسي بجائزة هداف الليجا "بيتشيتشي" وذلك عن موسم 2016-17 الماضي برصيد 37 هدفا، والخامسة له كأفضل لاعب في البطولة المحلية عن نفس الموسم.

وأكد النجم الأرجنتيني: "كما قلت خلال تسلم جائزة الحذاء الذهبي (كهداف الدوريات الأوروبية الكبرى وهي الرابعة في مسيرته أيضا)، أنا أهديها للفريق".

ولميسي حاليا 14 هدفا في الليجا الموسم الحالي بعد 16 جولة فقط من المسابقة، وسيكون أمامه الفرصة لزيادة غلته يوم السبت المقبل في مباراة الكلاسيكو أمام ريال مدريد على ملعب سانتياجو برنابيو.

وفي هذا الخصوص، أوضح البرغوث أن الكلاسيكو "مباراة خاصة بسبب ما تمثله، لأنها ستكون ضد ريال مدريد وعلى ملعبه. وفي حالة الفوز بها سيكون الفارق هاما (بين الفريقين والذي سيصل إلى 14 نقطة)، ولكن كما قال أندريس (إنيسستا، زمليه في البرسا)، فإن من يحتل المركز الثاني ليس هم بل أتلتيكو مدريد. ولكن لا يزال هناك الكثير في الليجا، وسيكون من الرائع أن نختتم العام بانتصار".

وفيما يخص بطولة كأس العالم في روسيا العام المقبل وإن كان يحلم بنهائي يضم الأرجنتيني وإسبانيا، أكد ميسي إنه لا يعرف إذا سيصبح "ذلك النهائي الحلم"، ولكنه يعتقد أنه سيكون من الرائع أن يتأهل راقصو التانجو لنهائي المونديال مرة أخرى و"تحقيق اللقب".

واختتم كلمته قائلا: "أتمنى أن نتأهل (للنهائي)، ولكن في البداية يجب علينا أن نتخطى دور المجموعات، فنحن في مجموعة معقدة (تضم أيسلندا وكرواتيا ونيجيريا)، ولنر كيف ستسير الأمور".

يذكر أنه على الرغم من الأرقام القياسية الكثيرة التي كسرها ليو والألقاب العديدة التي توج بها مع ناديه الكتالوني، إلا أنه لم يفز بأي بطولة قارية أو دولية مع منتخب الأرجنتين الأول.

وفيما يخص الوضع في الليجا الإسبانية، فيحتل برشلونة الصدارة برصيد 42 نقطة، بفارق 6 نقاط عن أتلتيكو الوصيف و8 عن فالنسيا الثالث، فيما يأتي الريال في المرتبة الرابعة بـ31 نقطة اثر سلسلة غير متوقعة من النتائج المخيبة.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات