شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. حتى لا تتفاقم الأزمة.. برشلونة يُطارد 4 تحديات في قمة أتلتيكو

برشلونة

صورة أرشيفية- برشلونة

وضع فوز ريال مدريد على إسبانيول أمس الأحد، الغريم برشلونة في موقف لا يحسد عليه بعد التعثر أمام سيلتا فيجو بالتعادل بهدفين لكل فريق ضمن حسابات الأسبوع الـ32 من الدوري الإسباني.

الريال أصبح منفردًا في الصدارة برصيد 71 نقطة ليكون متفوقًا على الغريم التقليدي برشلونة بنقطتين قبل ست جولات من النهاية، الأمر الذي سيجعل الفريق الكتالوني في وضع لا يحمل المزيد من الأخطاء في الفترة المقبلة.

العديد من الصحف الإسبانية سلطت الضوء على وضع برشلونة الحالي خاصة العلاقة بين المدرب كيكي سيتين ونجوم الفريق في ظل تصريحات لويس سواريز عقب أحداث المباراة، وهو ما يضع المدير الفني الإسباني في موقف محرج.

التحدي المقبل أمام برشلونة سيكون صعبًا، فعملاق أسبانيا وكتالونيا سيستضيف خصم عنيد وتحديدًا أتلتيكو مدريد الذي يتمتع بثقة كبيرة خاصة بعد إقصاء بطل أوروبا ليفربول من منافسات دوري أبطال أوروبا.

ويستعرض "يلاكورة" أبرز التحديات التي ستواجه برشلونة في قمة سهرة الثلاثاء من منافسات الجولة 33:

- لا مجال للخطأ:

إذا أراد برشلونة الحفاظ على أمل الحصول على لقب الدوري للموسم الثالث على التوالي فعلى الفريق الكتالوني استعادة الثقة سريعًا من خلال الفوز حيث ستكون البداية في مباراة الأتليتي.

فوز ريال مدريد في مباراة الأمس على إسبانيول سيعني أن برشلونة مطالب بالفوز في الجولات الست المقبلة مع عدم فقدان أي نقطة جديدة بجانب انتظار تعثر الغريم الريال إما الخسارة في مباراة أو التعادل في مباراتين للارتقاء بالقمة.

برشلونة عليه عدة محطات صعبة في الأسابيع المقبلة بداية من لقاء أتلتيكو مدريد، فياريال، إسبانيول، بلد الوليد، أوساسونا ، وأخيرًا ديبورتيفو ألافيس.

- أزمة محتملة:

صحيفة "ماركا" الإسبانية كشفت عن حدوث أزمة منذ تعيين كيكي سيتين مع اللاعبين، حيث وصل الأمر إلى ذروته بعد تعثر الفريق أمام سيلتا فيجو.

وكشفت "ماركا" عن نشوب مشاجرة كلامية متوترة بين المدرب سيتين ولاعبي برشلونة في غرفة تغيير الملابس بملعب "بالايدوس"، مؤكدةً أن الأمور لا تسير بشكل جيد بين الطرفين بعد تصريحات لويس سواريز بشأن التعثرات خارج الأرض.

وبالطبع هذه الأزمة قد تتفاقم في حال حدوث أي توتر أمام فريق العاصمة أتلتيكو مدريد خاصة أن منذ عودة برشلونة لاسئناف مباريات الدوري والفريق الكتالوني فقد أربع نقاط من أصل 15 نقطة إثر التعادل أمام إشبيلية ثم سيلتا فيجو، في المقابل ساهمت هذه التعثرات في صعود الريال إلى القمة بعد الانتصارات الخمس الأخيرة المتتالية.

- سجل سلبي:

كيكي سيتين المدير الفني لفريق برشلونة سبق وأن واجه أتلتيكو مدريد في سبع مناسبات سابقة في الدوري عندما كان مدربًا لفريقي لاس بالماس وريال بيتيس.

صاحب الـ61 عامًا تلقى الخسارة في خمس مناسبات من "الروخيبلانكوس"، مقابل حقق التعادل في مناسبة واحدة والفوز في لقاء في الموسم الماضي عندما كان مديرًا لفريق ريال بيتيس.

مدرب برشلونة الحالي أيضًا عليه تحدي آخر من خلال إعادة قوة عملاق كتالونيا أمام الكبار بعد الخسارة من ريال مدريد وفالنسيا بنتيجة واحدة وهيّ (2-0) في الدوري، بجانب الإقصاء من أتلتيك بلباو في كأس ملك إسبانيا وتحديدًا بالهزيمة (1-0) في دور الأربعة.

- صحوة منذ الأنفيلد:

يمر أتلتيكو مدريد بفترة رائعة على صعيد النتائج خاصة بعد إقصاء بطل دوري أبطال أوروبا ليفربول من المسابقة الأوروبية بعد الفوز ذهابًا وإيابًا على "الريدز" (1-0) و(3-2).

هذه النتيجة منحت أتلتيكو مدريد الثقة على الرغم من فقدان نقطتين عقب عودة استئناف الدوري بالتعادل أمام أتلتيك بلباو (1-1)، إلا أن "الروخيبلانكوس" نجح في الفوز بأربع متتالية كان آخرها على حساب ديبورتيفو ألافيس (2-1)، ليرتقي فريق العاصمة للمركز الثالث برصيد 58 نقطة.

طالع أيضا.. 

إنجز يتخطى صلاح ويطارد فاردي في صراع هدافي بريميرليج

الريال يفض شراكة القمة مع برشلونة بالفوز على الجار إسبانيول (فيديو)

فياريال يتجاوز فالنسيا ويقترب من المربع الذهبي بالليجا

في الوقت القاتل.. أرسنال يهزم شيفيلد ويتأهل لنصف نهائي كأس الاتحاد

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات