جميع المباريات

إعلان

صفقة الطوارئ لبرشلونة.. ميزانية محدودة.. وجوكر من أجل "الرهان الأكبر"

لاوتارو مارتينيز

لاوتارو مارتينيز هدف برشلونة في الصيف المقبل

يخطط نادي برشلونة الإسباني للتعاقد مع لاعب بديل للفرنسي عثمان ديمبيلي الذي خضع لجراحة في أوتار الركبة ليتأكد غيابه عن المشاركة حتى نهاية الموسم الجاري، لتعويض النقص في الخط الأمامي في ظل غياب المهاجم الأوروجوياني الأساسي لويس سواريز للإصابة.

وبات برشلونة قريبا من الحصول على استثناء من الاتحاد الإسباني لكرة القدم لإبرام "صفقة الطوارئ" رغم انتهاء الميركاتو، ولكن يُشترط على إدارة النادي الكتالوني أن يكون اللاعب الجديد من داخل إسبانيا، وهو ما يصعب من مهمة البارسا لتصحيح وضعه الحالي.

ويعاني برشلونة من أزمة على المستوى الهجومي، إذ لا يملك في الخط الأمامي للفريق حاليا سوى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد وهداف الفريق، بجانب الفرنسي أنطوان جريزمان الذي لم يقدم مستواه المعهود، والجناح الشاب أنسو فاتي الذي بلغ عامه الـ17 قبل أشهر.

ميزانية محدودة

كشفت صحيفة "موندو ديبورتيفو" أن ميزانية برشلونة للتعاقد مع بديل ديمبيلي لا تتجاوز 15 مليون يورو بعد صرف 100 مليون يورو في الميركاتو الصيفي، وذلك بسبب لوائح الاتحاد الإسباني التي تخصص للأندية قبل انطلاق الموسم ميزانية محددة لتدعيم صفوفها.

وتمثل تلك الميزانية لضم مهاجم جديد نحو ثُمن قيمة انتقال ديمبيلي إلى برشلونة 2017 حيث كلفت النادي وقتها أكثر من 105 مليون يورو، وهو ما يجعل قائمة المرشحين منحصرة في أسماء قليلة يخرج منها البرازيلي ويليان جوسيه مهاجم ريال سوسييداد الذي يُقدر بـ35 مليون يورو.

وأشارت "موندو ديبورتيفو" إلى أن النادي قام بالفعل بتحليل الأسماء المتاحة في السوق الحالي لتعويض المكان الخالي الذي تركه ديمبيلي في القائمة، مؤكدةً أنه ليس من الضروري أن يكون مهاجم صريح، إذ يفضل التعاقد مع لاعب "جوكر" متعدد المهام في الخط الأمامي.

15 يوما لحسم الصفقة

سيطلب برشلونة الحصول على إذن خلال الأيام القليلة المقبلة للتعاقد مع لاعب جديد، وبمجرد أن يقدم برشلونة التقرير الطبي الخاص بحالة ديمبيلي، سيكون أمام اللجنة الطبية التابعة لرابطة الليجا 72 ساعة لدراسة الحالة.

وستحدد اللجنة الطبية المكونة من ستة أطباء -أحدهم هو جوردي أرديفول الذي لن يشارك في القرار بسبب علاقته السابقة مع برشلونة- ما إذا كان سيتم السماح للنادي الكتالوني لتعويض ديمبيلي بلاعب جديد أم لا.

وإذا أعطت اللجنة الطبية نادي برشلونة الضوء الأخضر لتعزيز صفوفه بلاعب جديد، فسيكون أمام البلوجرانا 15 يومًا للتوقيع مع لاعب وتسجيله في قوائمه بشكل رسمي بدلا من الجناح الفرنسي عثمان ديمبيلي.

وارتبط برشلونة بالتعاقد مع أكثر من مهاجم خلال الفترة الأخيرة، ويأتي أبرزهم: ويليان جوسيه مهاجم ريال سوسييداد، لوكاس بيريز مهاجم ديبورتيفو ألافيس، أنخيل رودريجيز مهاجم خيتافي ولورين مورون مهاجم ريال بيتيس.

الرهان الأكبر

أكدت الصحيفة الكتالونية أن الصفقة التي سيبرمها برشلونة في التوقيت الحالي ليست أولوية، إذ يتمثل الهدف الأول لخطة الفريق المستقبلية في تدعيم مركز رأس الحربة بالتعاقد مع الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز مهاجم إنتر ميلان الإيطالي، والذي يرتبط بقوة بالانضام للبلوجرانا في الصيف المقبل.

لذلك سيتعين على برشلونة الآن التعاقد مع مهاجم يجيد اللعب في كل مراكز الخط الأمامي، من أجل عدم الاكتفاء بالاعتماد عليه فيما تبقى من الموسم الجاري فقط، ولكن في المواسم المقبلة أيضًا حتى لا يؤثر ذلك على الرهان الأكبر الذي يستهدف البارسا تحقيقه بعد نهاية الموسم.

لاوتارو مارتينيز البالغ من العمر 22 عاما يتألق هذا الموسم رفقة النيراتزوري بتسجيل 16 هدفا وصناعة 4 آخرين في جميع المسابقات، وسيكون المهاجم الأرجنتيني متاحًا لبرشلونة للتعاقد معه خلال شهر يوليو المقبل لمدة أسبوعين مقابل 110 مليون يورو، تبعا لـ"موندو ديبورتيفو".

اجتماع مرتقب

تخطط اللجنة الرياضية في برشلونة برئاسة الفرنسي إريك أبيدال لعقد اجتماع مع المدير الفني كيكي سيتين اليوم الأربعاء بعد مران برشلونة، ومن المتوقع اتخاذ قرار بشأن صفقة اللاعب الجديد، القادر على اللعب في جميع مراكز الهجوم، وفقًا لصحيفة "سبورت" الكتالونية.

وأضافت الصحيفة أن سيتين أوضح أن التنوع هو الجودة التي يقدرها في لاعبي كرة القدم، خاصةً أنه كان ينتظر تعافي ديمبيلي من إصابته الأولى ووصفه بأنه سيكون "صفقة الشتاء" لأنه سيقدم حلولا في الهجوم هذا الموسم، لكن النجم الفرنسي ترك النادي مضطرا للبحث عن بديل.

كل هذا يأتي في أوقات صعبة يعيشها برشلونة بعد الإقصاء من نصف نهائي كأس السوبر على يد أتلتيكو مدريد والإقصاء من كأس إسبانيا على يد أتلتيك بيلباو، كما أن البارسا يتطلع لمواصلة مطاردته لريال مدريد في الدوري الإسباني، إذ يحتل الملكي الصدارة بفارق ثلاث نقاط أمام برشلونة.

وسيلعب برشلونة أمام نابولي الإيطالي في دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، ويبقى ذلك اللقب هو الهدف الأسمى الذي يرجو الفريق الكتالوني تحقيقه بعد غياب استمر لأربعة مواسم، خاصةً بعدما ودع النسختين الماضيتين بشكل مفاجئ رغم تفوقه ذهابا على يد روما الإيطالي وليفربول الإنجليزي.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات