شاهد كل المباريات

إعلان

برشلونة يخشى ضياع حلم المنافسة على الدوري الإسباني أمام إلتشي

برشلونة

برشلونة

سيكون لدى فريق برشلونة، الذي تعرض لانكسارات عديدة في الفترة الماضية، فرصة أخرى للمنافسة على لقب الدوري الإسباني، الأربعاء، لكن عليه تفادي الأخطاء التي تسببت في هزائم عديدة للفرق خلال الموسم الجاري.

وسيواجه الفريق الذي يدربه رونالد كومان نظيره إلتشي في ملعب "كامب نو" وذلك بعد أن تسبب خطأ دفاعي آخر في التعادل مع قادش وإهدار نقطتين في سباق اللقب، يوم السبت الماضي.

وتسبب الفرنسي كليمنت لينجليه في ضربة جزاء لفريق قادش في الدقيقة 88، لينجح الفريق الضيف في انتزاع التعادل 1 / 1..

وسلطت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكاتالونية، الضوء على المشاكل والأخطاء التي يعانيها الفريق، وذلك على غلاف عددها اليوم الثلاثاء، تحت عنوان " لا مزيد من الأخطاء".

وللتأكيد على مدى تأثير الأخطاء على أداء الفريق، ذكرت الصحيفة أن برشلونة كان سيتصدر الترتيب، لو كان الجدول يعتمد فقط على نتائج الشوط الأول.

ولوحظ أن كومان تعامل على غير المعتاد مع نتيجة مباراته أمام قادش، حيث توجه مباشرة إلى غرف الملابس، دون الخروج إلى الملعب ودعم اللاعبين أو مصافحتهم بعد المباراة.

وبات مستقبل كومان على المحك، في الوقت الذي تحدث فيه فرانشيسكو جارسيا، المدير الفني لفريق برشلونة الثاني (الشباب)، عن استعداده التام للقيام بمهام المدير الفني للفريق الأول في حال احتاجه النادي.

ويؤدي برشلونة الثاني بشكل جيد في دوري الدرجة الثالثة، حيث اكتسح فريق هوسبليتات بنتيجة 6 / صفر.

وينتظر تشافي هيرنانديز، المدير الفني لفريق السد القطري، فرصته في تدريب برشلونة.

وستختار جماهير برشلونة رئيس النادي الجديد يوم السابع من مارس المقبل، وفي حال فاز المرشح المفضل خوان لابورتا بالمنصب، فإن مقعد كومان كمدرب لبرشلونة يبدو آمنا.

ولكن فيكتور فونت، المرشح الثاني للرئاسة رحب بإمكانية عودة تشافي لمهمة تدريب الفريق، كما يرغب أيضا في إيجاد دور لخوردي كرويف، المدير الفني الحالي لفريق شينجن الصيني.

ورد فونت على سؤال عن سبب عدم دعم كل من تشافي وكرويف له رغم اختياره لهما، قائلا: "هناك ضغط على كليهما لعدم دعم أي مرشح".

من جانبه، قال لابورتا : "كومان يستحق الاحترام... وفي الوقت الحالي هو مدربنا"، فيما لقي المدرب الهولندي الدعم من معظم الجماهير التي تعلم جيدا تقلبات الموسم.

ولن يكون إلتشي خصما سهلا في الوقت الذي يسعى فيه كومان للعودة إلى طريق الانتصارات مجددا، والعودة لاحتلال المركز الثالث في جدول المسابقة.

وكان إلتشي شهد تغييرا على المستوى التدريبي، حيث تعاقد الفريق مع فران إيسكريبا ليحل محل خورخي ألميرون، الذي قاد الفريق في 16 مباراة دون تحقيق أي فوز.

ووضح التأثير الفوري مع قدوم إيسكريبا، حيث فاز الفريق وأنهى سلسلة عدم تحقيق انتصارات، من خلال تحقيق الفوز على حساب إيبار منافسه في معركة تجنب الهبوط.

وقال كومان: "إذا أردنا أن نكون واقعيين، علينا أن نعلم جيدا أنه من الصعب الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا هذا العام".

وأضاف: "لدينا فرصة للفوز بلقب كأس ملك إسبانيا(خسر الفريق ذهاب قبل النهائي صفر/2 أمام إشبيلية).

واختتم بالقول: "أما بالنسبة للدوري، فعلينا فقط أن نتحلى بالصبر وأن نلعب بأسلوبنا، نريد أن نبقي رأسنا مرفوعة وأن نهزم إلتشي".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات