شاهد كل المباريات

إعلان

"سأنتصر".. ميهايلوفيتش يتحدى نار السرطان من جنة كرة القدم

ميهايلوفيتش مدرب بولونيا

ميهايلوفيتش مدرب بولونيا

بقبعة سوداء تُغطي أثار شعره المتساقط وجرح في الجانب الأيسر للرقبة ظهر الصربي سينيشا ميهايلوفيتش مدرب فريق بولونيا في مباراة فريقه أمام فيرونا بالجولة الأولى من الدوري الإيطالي.

شحوب وجهه ونقص وزنه كانا كفيلين لإظهار المعاناة التي عانى منها المدرب الصربي خلال الفترة الماضية، فقبل ستة أسابيع وبالتحديد في الثالث عشر من يوليو الماضي أعلن ميهايلوفيتش إصابته بمرض سرطان الدم.

صاحب الـ50 عامًا لم يستسلم لمرضه بل إن تشبثه بالحياة وعزمه على محاربة المرض ظهر جليًا في تصريحاته التي لفتت انتباه الجميع.

ميهايلوفيتش قال في مؤتمر صحفي للإعلان عن مرضه: "لست خائفا، أعلم أنني سأنتصر، سأفوز في المعركة من أجل عائلتي، وأطفالي، وجميع من يحبني".

وأضاف: "إنها لحظة تغير حياتك، كل شيء يتغير في لحظة، تنام وتعتقد أنه كابوس، تستيقظ وتدرك أنه ليس كذلك، إنه حقيقي، آمل بعد الفوز في هذه المعركة أن أكون قادرا على الحديث معكم، لسوء الحظ لم تعطِ لي الحياة شيئا بسهولة، اضطررت للقتال في كل شيء وسأقاتل مرة أخرى".

ميهايلوفيتش أثبت أنه أقوى مما ظهر عليه، وقام بعمله على أكمل وجه، كان يتابع الجلسات التدريبية للاعبين وهو بالمشفى، ومع بداية أولى جولات الكالتشيو ترك المشفى بعد 40 يومًا من العلاج وظهر في مباراة فريقه أمام فيرونا والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

صاحب الـ50 عامًا استهل مسيرته الكروية في عدة أندية صربية أبرزها ريد ستار، ثم انتقل إلى الدوري الإيطالي ولعب لأندية روما، سامبودريا لاتسيو وإنتر ميلان الذي شهد إنهاء مسيرته.

بعد اعتزاله اللعب الكروي تولى منصب المدرب المساعد لإنتر ميلان خلال الفترة بين يوليو 2006 وحتى نهايو يونيو 2008.

في الثالث من نوفمبر 2008 كانت أول محطات الصربي التدريبية والذي تولى القيادة الفنية لفريق بولونيا استمر معه لمدة 5 أشهر فقط، لتكون الشرارة الأولى لمسيرته التدريبية.

تولى الصربي المسئولية الفنية لعدة أندية إيطالية مثل فيرونتينا، سامدبوريا وتورينو، كما سبق له العمل في فريق ايه سي ميلان خلال الفترة بين يونيو 2015 وحتى ابريل 2016 خاض الروسونيري خلاله في 38 مباراة متنوعة (فاز في 19- تعادل في 10- خسر في 9).

في يناير الماضي، عاد الصربي مجددًا لتولي المسئولية الفنية لفريق بولونيا بعقد يمتد حتى نهاية 2022.

17 مباراة قاد فيها ميهايلوفيتش المسئولية التدريبية لبولونيا خلال الموسم الماضي ببطولة الدوري حقق الفوز في 9 مباريات، تعادل في 3 وخسر في 5 آخرين، ونجح في إنقاذ الفريق من خطر الهبوط إلى الدرجة الثانية، حيث أنهى موسمه في المركز العاشر بفارق 6 نقاط عن أول الهابطين.

اقرأ أيضًا

"كنا مخطئين".. برشلونة يعتذر لريال بيتيس بعد تغريدة جونيور

تقرير.. كيف يواجه ميدو الزمالك؟ لدغات أمين.. وسلاحين يهددان الأبيض

تقرير.. هل يستعيد ميدو "الأمجاد" مع المقاصة على حساب الزمالك بالكأس؟

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات