جميع المباريات

أولمبياد طوكيو 2020 - كرة قدم

برعاية

إعلان

اللجنة الأولمبية الدولية تتجه لخفض تكاليف الأولمبياد وتشكل لجنة مشتركة للدورة

أولمبياد

صورة أرشيفية

اتفقت اللجنة الأولمبية الدولية اليوم الخميس مع اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو على خفض تكاليف دورة الألعاب الأولمبية الصيفية، حيث ستضاف التكاليف المترتبة على تأجيل الدورة لمدة عام واحد، إلى التكلفة الإجمالية للأولمبياد مع تشكيل لجنة مشتركة تكمن مسؤوليتها في خروج الدورة الصيفية إلى النور.

ورفض جون كواتس رئيس اللجنة التنسيقية للجنة الأولمبية الدولية، ومنظمو أولمبياد طوكيو الكشف عن التكلفة الإضافية المترتبة على تأجيل الأولمبياد.

وقال كواتس في مؤتمر عبر تقنية الدائرة التليفزيونية المغلقة "فيديو كونفرنس"، أن اللجنة الأولمبية الدولية ستقيم تكاليف التأجيل في الوقت الذي أكد فيه يوشيرو موري رئيس اللجنة المنظمة للأولمبياد أن اليابان ستغطي هذه التكلفة على قدر استطاعتها.

وقال موري خلال المؤتمر "بما أن التأجيل لم يكن متوقعا، نود أن تدرس اللجنة الأولمبية الدولية أيضا تغطية التكلفة".

وفي 24 مارس الماضي اتفقت اللجنة الأولمبية الدولية واليابان على تأجيل الأولمبياد لصيف العام المقبل في ضوء تفاقم أزمة فيروس كورونا المستجد.

وتقام الدورة الأولمبية الصيفية في الفترة من 23 يوليو وحتى الثامن من أغسطس 2021 على أن تقام الدورة الباراليمبية في الفترة من 24 أغسطس وحتى الخامس من سبتمبر.

وقال مسؤولون وخبراء في اليابان أن تكاليف التأجيل قد تصل إلى مبلغ يتراوح بين ثلاثة إلى ستة مليارات دولار أمريكي.

وقبل الإعلان عن تأجيل الأولمبياد، قيم مسئولون التكلفة التي تتحملها اليابان في سبيل استضافة الدورة الأولمبية الصيفية بنحو ثلاثة تريليونات ين ياباني (27 مليار دولار) في حين كانت التكلفة المتوقعة لحظة فوز اليابان بأحقية استضافة الأولمبياد في 2013 حوالي 734 مليار ين.

وأكد كواتس أن هناك تفكيرا في تقليص النفقات بشكل أكبر فيما يتعلق بشقي الأمن والاستضافة في طوكيو.

وأوضح توشيرو موتو الرئيس التنفيذي لأولمبياد طوكيو من جانبه "سنراجع مستوى الخدمات التي سنقدمها خلال الدورة على كافة الأصعدة "، بهدف تقليص النفقات بشكل أكبر.

وأشار موتو "اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو ستتعامل مع معايير خفض التكلفة بدقة شديدة".

ووأوضح بيان اللجنة الأولمبية الدولية أن اللجنة الدولية ومنظمي الأولمبياد سيشكلون لجنة توجيهية مشتركة لإقامة الأولمبياد في موعدها الجديد، برئاسة كواتس وموري، حيث سيكون لكل جهة فريق العمل الخاص بها.

وأضاف البيان أن الهدف هو "تكرار الخطة القائمة بالفعل لاستضافة أولمبياد 2020، وسيكون التركيز الأساسي منصبا على إبقاء مواقع الاستضافة وجدول المنافسات كما هي.

وأوضحت اللجنة الأولمبية الدولية أن خارطة طريق جديدة للأولمبياد سيتم الكشف عنها الشهر المقبل.

كذلك اتفقت اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة المنظمة للأولمبياد على إقرار معايير تتعلق بسبل مكافحة فيروس كورونا خلال الأولمبياد.

وأشار البيان "عدد من المعايير تتعلق بالأثار المحتملة لفيروس كورونا المستجد سيتم إدراجها على خطة استضافة دورة الألعاب في 2021.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات