شاهد كل المباريات

إعلان

في الظهور الأول لكوليبالي.. النجم الساحلي يتعادل مع الإفريقي في الدوري

سليمان كوليبالي - النجم

سليماني كوليبالي - صورة ارشيفية

خيم التعادل بنتيجة 1-1 على مواجهة الكلاسيكو بين النجم الساحلي والأفريقي، التي جمعت الفريقين اليوم السبت على ملعب "بوعلي لحوار" في حمام سوسة، في ختام منافسات الجولة الـ13 من الدوري التونسي.

وشهدت المباراة على المشاركة الأولى للاعب سليمان كوليبالي مع النجم الساحلي، والذي سبق له اللعب مع الأهلي في وقت سبق قبل أن يهرب ويترك الفريق.

وافتتح باسيرو كومباوري التسجيل للأفريقي في الدقيقة الأولى من المباراة، ثم أدرك إيهاب المساكني التعادل للنجم الساحلي في الدقيقة 32 .

ورفع النجم رصيده بذلك إلى 18 نقطة في المركز السادس كما رفع الأفريقي رصيده إلى 23 نقطة في المركز الرابع.

وأخفق النجم الساحلي بذلك في استعادة مذاق الانتصارات من جديد لكنه حقق التعادل ليقطع سلسلة من ثلاث هزائم متتالية مني بها الفريق مؤخرا، حيث خسر أمام الملعب التونسي ونجم المتلوي في مباراتيه السابقتين بالدوري كما سقط على ملعبه أمام الهلال السوداني في دوري أبطال أفريقيا.

أما الأفريقي، فقد حافظ بذلك على سجله خاليا من الهزائم للمباراة الثامنة على التوالي في الدوري، حيث كان التعادل هو الثاني مقابل ستة انتصارات خلال مبارياته الأخيرة، لكنه أهدر فرصة للصعود إلى المركز الثاني بجدول المسابقة.

وأشعل الأفريقي المواجهة منذ الثواني الأولى، حيث سدد ياسين الشماخي كرة خطيرة تصدى لها مكرم البديري حارس مرمى النجم الساحلي بصعوبة وحولها إلى ضربة ركنية.

وتلقى باسيرو كومباوري الكرة من الركنية ووجهها برأسه بمهارة إلى داخل الشباك معلنا تقدم الأفريقي 1 / صفر قبل مرور الدقيقة الأولى من المباراة.

حاول النجم الحفاظ على هدوئه والدخول في أجواء اللقاء لكن الأفريقي واصل فرض هيمنته وتكررت محاولاته سعيا لتعزيز تقدمه وإرباك المنافس مبكرا.

وبمرور الوقت، اكتسب النجم الساحلي التوازن تدريجيا وفرض حضوره بشكل أكبر، ليصنع أول فرصة خطيرة له في الدقيقة 16 ، حيث تلقى المهاجم سليمان كوليبالي كرة طولية وقدم تسديدة خلفية مزدوجة (دبل كيك) خطيرة. لكن الحارس عاطف الدخيلي تصدى للكرة بثبات.

وتزايدت سرعة إيقاع المباراة وسيطر التوتر على بعض العناصر وهو ما ظهر من خلال الخشونة في اللعب لدقائق.

وانتقلت دفة المباراة تدريجيا لصالح النجم الذي حقق التوازن بين الجانبين الدفاعي والهجومي، وقلل الخطورة على مرماه بشكل كبير.

وكاد النجم الساحلي أن يدرك التعادل في الدقيقة 28 من رأسية خطيرة من كريم العريبي، لكن الحارس عاطف الدخيلي تصدى للكرة ببراعة.

وفي الدقيقة 32، تعادل النجم الساحلي، حيث سدد العريبي كرة قوية تصدى لها الحارس لكنه لم يمسك بها لترتد إلى إيهاب المساكني الذي تابعها بتسديدة أخرى إلى داخل الشباك معلنا تعادل النجم 1 / 1 .

بعدها استعاد الأفريقي نشاطه الهجومي بحثا عن التقدم من جديد، لكن النجم الساحلي واصل سيطرته على مجريات اللعب، وكثف تركيزه في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول على الجانب الدفاعي لتفادي اهتزاز الشباك بهدف يصعب مهمته خلال الشوط الثاني.

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى خوان كارلوس جاريدو المدير الفني للنجم الساحلي تغييرين دفعة واحدة، حيث أشرك زياد بوغطاس وداروين جونزاليز بدلا من عمار الجمل وفراس بالعربي.

وجاءت بداية الشوط الثاني مختلفة بشكل كبير بالنسبة للأفريقي، حيث شهدت الدقيقة الأولى طرد زهير الذوادي من صفوف الفريق إثر حصوله على الإنذار الثاني للخشونة.

وأحكم النجم الساحلي قبضته على المباراة بشكل واضح وتوالت محاولاته بحثا عن هدف التقدم، لكن الأفريقي كثف تركيزه بشكل أكبر على تأمين الشباك.

واهتزت شباك الأفريقي في الدقيقة 55، عن طريق كريم العريبي، لكن الهدف لم يحتسب بداعي التسلل.

وفي الدقيقة 62، دفع لسعد الدريدي المدير الفني للأفريقي باللاعب بلال الخفيفي بدلا من ياسين الشماخي.

وأجرى جاريدو التبديل الثالث في صفوف النجم في الدقيقة 74 حيث أشرك ماهر الحناشي بدلا من علية البريقي.

ورغم سيطرة النجم وتفوقه الهجومي، كاد البديل بلال الخفيفي أن يخطف الفوز للأفريقي في الدقيقة 76، لكن الدفاع أحبط المحاولة.

وفي الدقيقة 79، دفع مدرب الأفريقي باللاعب رودريج كوسي مكان غازي العيادي، في ثاني تبديلاته بالمباراة.

وفي الدقائق الأخيرة، واصل الأفريقي البحث عن الفرصة عبر الهجمات المرتدة السريعة لكن النجم الساحلي لم ينشغل بالضغط الهجومي عن التأمين الدفاعي، ولم ىسمح بخطورة حقيقية تهدد مرماه، لتنتهي المباراة بالتعادل 1 / 1 .

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات