شاهد كل المباريات

إعلان

مصر تزيدهم بريقًا.. داكا الأفضل في أفريقيا وشريك "القاطرة" هولاند

داكا

داكا

أوشكت نهائيات كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عامًا على الانطلاق والتي ستقام بمصر بمشاركة 8 منتخبات حيث من المقرر أن يتأهل أول ثلاثة فرق للمشاركة في أولمبياد طوكيو 2020.

"يلا كورة" يقدم سلسلة حول أبرز المواهب التي من المنتظر أن تتألق في النسخة المقبلة حيث ستنطلق البطولة في 8 نوفمبر المقبل وحتى 22 من نفس الشهر.

في عام 2017 فرض المنتخب الزامبي نفسه بقوة سواء داخل القارة السمراء في بطولة العالم للناشئين إلا أن كان من بين الأسماء التي ظهرت بقوة لاعب شاب هو باتسون داكا.

في بطولة أفريقيا تحت 20 عامًا استطاع داكا أن يحصل على لقب الهداف بتسجيله أربعة أهداف كان من بينهم هدفين في شباك المنتخب المصري بدور المجموعات عندما انتهت المباراة بفوز زامبيا بنتيجة (3-1).

المنتخب الزامبي بقيادة داكا واصل مشواره حتى النهاية ليتوج باللقب على حساب السنغال بالفوز بهدفين دون رد في لقاء سجل فيه اللاعب الشاب هدفًا في المشهد الختامي.

وخارج القارة السمراء وفي بطولة كأس العالم والتي أقيمت بكوريا الجنوبية خلال نفس العام استطاع داكا أن يحافظ على مشواره ونسقه التهديفي بعدما سجل هدفين وصنع مثلهما في بطولة ودعت فيها زامبيا بصعوبة وتحديدًا من دور ربع النهائي على يد إيطاليا بالخسارة (3-2) في الأشواط الإضافية.

مجهود داكا المميز خلال هذا العام ترجمه بالحصول على جائزة أفضل لاعب شاب في أفريقيا متفوقًا على الثنائي المالي سلام جيدو والسنغالي دياتا.

كل ما قدمه داكا ما هو إلا بداية لما هو أكبر لتحقيق الحلم فالانطلاقة كانت من الدوري النمساوي بعدما رحل إلى فريق ليفيرنج على سبيل الإعارة قادمًا من  كافو سيلتيك الزامبي.

موسم الشاب الزامبي كان مميزًا في النمسا بعدما شارك في27 مباراة ليساهم بـ13 هدفًا بواقع ستة أهداف مقابل صناعة سبع تمريرات حاسمة.

تألق صاحب الـ21 عامًا جعله ينتقل إلى ناد دائمًا ما يساهم في تطوير الشباب وهو فريق ريد بول سالزبورج الذي لعب بين صفوفه ساديو ماني ونابي كيتا ثنائي ليفربول الحالي.

النادي النمساوي حصل على خدمات اللاعب الشاب لمدة خمسة أعوام بعدما لعب في صفوف ليفيرنج والذي يشارك في دوري الدرجة الثانية.

المدير الرياضي بسالزبورج كريستوف فروند قال في تصريحات لموقع ناديه :"باتسون موهبة رائعة قادرة على الفوز بلقب الدوري النمساوي عشر مرات".

وتابع :"مع التزام باتسون داكا، فإننا نواصل مسيرتنا الناجحة، وشاهدنا باتسون عن كثب لفترة طويلة ونحن مقتنعون بأن أسلوبه في لعب كرة القدم مناسب لنا".

في صيف 2017 حصل النادي النمساوي على خدمات كيتا ليثبت اللاعب الشاب نفسه وتحديدًا في الموسم الحالي حيث شارك في 11 مباراة بالدوري سجل من خلالها تسعة أهداف ليكون شريكًا للقاطرة إرلينج براوت هولاند هداف الفريق خلال هذا الموسم سواء في المسابقة المحلية أو في دوري أبطال أوروبا حيث سجل 22 هدفًا في جميع المسابقات.

"اللعب في الآنفيلد حلم تحقق لي" كانت هذه كلمات داكا قبل مواجهة سالزبورج أمام ليفربول في دوري أبطال أوروبا.

داكا أضاف خلال تصريحاته في الموقع الرسمي لليفربول، أنه كان يتمنى اللعب الثنائي فرناندو توريس ولويس سواريز.

وتابع البالغ من العمر 21 عامًا :"هاجم سالزبورج باتسون داكا طموحًا شخصيًا طويل الأمد إذا انتقل إلى الملعب في أنفيلد مساء الأربعاء.

"عندما كنت طفلاً ، كان لدينا نوع من المنافسة في عائلتي يجب على الجميع دعمه لفريق كرة قدم مشهور"، هذا ما أخبره أفضل لاعب كرة القدم للشباب لعام 2017  "كان أبي من مشجعي تشيلسي، أخي آرسنال، لذلك اخترت ليفربول.

"كانت إحدى اللحظات الأولى الرائعة عندما فاز ليفربول على ميلان في نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2005".

داكا شارك أساسيًا أمام ليفربول لكنه لم يسجل في خسارة فريقه (4-3) ضمن مجموعات دوري الأبطال، لكن هذا الموسم سجل 11 هدفًا في 17 مباراة بواقع تسعة أهداف في الدوري وهدفين في الكأس بحسب ما ذكره موقع "ترانسفير ماركت".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات