• عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

جميع المباريات

إعلان

الديوك.. الرمز الوطني الذي استخدمه بطل العالم لرفض السخرية

تتويج فرنسا بكأس العالم 2022

فرنسا

يتميز كل منتخب في العالم بلقب له جذور ثقافية وحضارية في بلده، وقد تتميز بعض المنتخبات الأخرى بالألوان والحيوانات أيضاً.

ومع انطلاق البطولات القارية الكبرى، يزداد حماس الجماهير التي ترتدي بعض الملابس التي توحي بلقب المنتخب الذي تشجعه، في الملاعب التي تستضيف مباريات منتخباتهم، كما أنهم يرسمون بعض الرموز على وجوههم وأجسادهم، لإبراز لقب منتخب بلادهم.

ومع انطلاق بطولة كأس العالم 2022 والتي تُقام في قطر للمرة الأولى في التاريخ، يشارك 32 منتخبا من مختلف قارات العالم، وكل منتخب يحمل لقبًا تعود تسميته إلى سبب معين، ويميز هذا اللقب منتخب ما عن باقي المنتخبات الأخرى، وهنا سنتحدث عن منتخب فرنسا.

يُعد منتخب فرنسا هو حامل لقب كأس العالم، بعدما توج بالنسخة الأخيرة التي أُقيمت في روسيا عام 2018، عندما انتصر على منتخب كرواتيا في المباراة النهائية بنتيجة (4-2).

ويقع المنتخب الفرنسي في المجموعة الرابعة برفقة منتخبات أستراليا، الدنمارك وتونس.

يُطلق على منتخب فرنسا لقب "لو بلو" أو "البلوز"، وذلك يعود لأن المنتخب الفرنسي، يرتدي اللون الأزرق مثلما يُطلق على منتخب إيطاليا الذي يُعرف بلقب "الآزوري".

ولكن اللقب الأكثر شيوعاً والذي يردده المشجعين باستمرار هو "الديوك"، نسبة إلى شعار الديك الذي يُزين قميص المنتخب الفرنسي.

وتعود قصة ارتباط المنتخب الفرنسي بلقب "الديك" إلى قصة عمرها عشرات السنين، حيث يعتبر "الديك" رمزًا وطنيًا لفرنسا كأمة.

وارتبط "الديك" بالدولة الفرنسية، لأن المعادين لفرنسا استخدموه كرمز للسخرية منهم، ولكن الفرنسيين برغم ذلك اتخذوه كرمز للعناد ورفض الهزيمة التي يتصف بها هذا الطائر.

وخلال عصر النهضة، أصبح "الديك" رمزًا لفرنسا، ولكن تلاشت شعبية "الديك الغالي" باعتباره تجسيدًا وطنيًا حتى ظهوره مرة أخرى خلال الثورة الفرنسية في عام 1789.

وظهر "الديك" بعد ذلك على ظهر القطع الأموال الذهبية الفرنسية من عام 1899 إلى عام 1914، كما تم تصويره على عدد لا يحصى من النصب التذكارية للحرب العالمية الأولى.

ومنذ تأسيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم في عام 1919، تم اتخاذ "الديك" شعاراً رسمياً للاتحاد الوطني لفرنسا.

وتم استخدام "الديك" كتميمة وطنية في فرنسا، حيث ظهر كتميمة لبطولة كأس العالم 1998 التي أُقيمت في فرنسا، حيث تم تسمية التميمة الرسمية للبطولة بإسم "فوتيكس" وهو الديك العملاق المزين بالألوان الوطنية لدولة فرنسا من الأحمر والأبيض والأزرق.

كما تم إنشاء تميمة تُدعى "إتي" وهي التميمة الرسمية لكأس العالم 2019 للسيدات والتي أُقيمت في فرنسا، وهي من المفترض أن تكون ابنه "فوتيكس" الذي كان تميمة نسخة كأس العالم 1998.

فيديو قد يعجبك:

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات