• عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

جميع المباريات

إعلان

الـ"6" تلازم كيروش في رحلة النهاية بعد إقصاء إيران من المونديال

كيروش

كارلوس كيروش مدرب منتخب إيران

بعد سبع مباريات مع منتخب إيران في ولايته التدريبة الثانية رفقة المنتخب "الفارسي" أصبح البرتغالي كارلوس كيروش قريبًا من الرحيل بعد الإقصاء من كأس العالم رسميًا.

كيروش قاد منتخب إيران في السابع من سبتمبر الماضي، ليخوض كأس العالم (مونديال قطر فيفا 2022)، إلا أنه ودع من دور المجموعات بالفوز في مباراة والخسارة مرتين.

الفوز كان على حساب منتخب ويلز بهدفين دون رد، بعد الخسارة من إنجلترا في الجولة الأولى بنتيجة (6-2)، ثم من منتخب الولايات المتحدة الأمريكية بهدف دون رد.

وكان منتخب إيران في احتياج فقط نتيجة التعادل لتحقيق حلم الصعود والذي لم يتحقق في خمس مشاركات سابقة، ليتأهل المنتخب الإنجليزي أولاً برصيد (7 نقاط) ثم الولايات المتحدة الأمريكية برصيد (5 نقاط).

كيروش وجه رسالة تعتبر كـ"وداع" عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "انستجرام"، قائلاً :"لا يوجد شيء غير أخلاقي عندما لا تحقق أحلامك".

وأضاف البرتغالي موجهًا رسالة للاعبي إيران :"أنا فخور بكم، كنت رائعين داخل وخارج الملعب".

الاتحاد الإيراني في وقت سابق أعلن أن كيروش مهمته ستنتهي مع المنتخب بعد نهاية كأس العالم، حيث وقع البرتغالي على عقد قصير الأجل.

صاحب الـ69 عامًا، أتيحت له فرصة الظهور في المونديال للمرة الرابعة بواقع 3 مرات مع منتخب إيران نسخ (2014 - 2018- 2022)، كما قاد بلاده في مونديال (2010) قبل الخروج من دور الـ16 على يد البطل وقتها منتخب إسبانيا بنتيجة (1-0).

كيروش خلال العام الحالي كان مديرًا فنيًا للمنتخب المصري حيث قاد البرتغالي منتخب "الفراعنة" خلفًا لحسام البدري والذي أقيل من منصبه في سبتمبر (2021) عقب التعادل مع الجابون بنتيجة (1-1) في تصفيات المؤهلة لكأس العالم.

المدرب البرتغالي مع منتخب مصر وصل للمباراة النهائية في كأس أمم أفريقيا قبل الخسارة من منتخب السنغال بركلات الترجيح، وتكرر المشهد مرة أخرى بالخسارة من منتخب "أسود التيرانجا" في المرحلة النهائية بتصفيات أفريقيا والمؤهلة لمونديال قطر، إلا بعد الفشل مع مصر في الصعود للمونديال تم فسخ العقد.

وقبل الانتقال لمصر، كانت لكيروش تجربة رفقة منتخب كولومبيا، ليخوض 20 مباراة رفقة الفريق اللاتيني، لتنتهي مهمته بخسارة كاسحة في تصفيات أمريكا الجنوبية والمؤهلة لمونديال قطر 2022.

ما يلفت للانتباه أن كيروش تعرض للضربة بالـ"6" مرتين خلال مسيرته التدريبية بسبب مونديال قطر، فالأولى كانت مع منتخب كولومبيا في التصفيات بالخسارة من منتخب الإكوادور بنتيجة (6-1) والثانية بمرحلة المجموعات مع منتخب إيران في كأس العالم الجارية الآن.

الاتحاد الكولومبي أعلن في بيانه الرسمي، أنه تم فسخ التعاقد مع كيروش بالتراضي، بعدما نال الفريق أثقل خسارة في التصفيات منذ 1977.

كيروش خلال تصريحات له لصحيفة "ماركا" الإسبانية، هاجم رئيس الاتحاد الكولومبي، بأنه يستغل منصبه لتحقيق مصالحه الشخصية.

وأكد كيروش للصحيفة الإسبانية، أنه لم يتقدم باستقالته من منصبه، مشيرًا إلى وجود بنود في العقد يتيح للاتحاد الكولومبي من إقالته.

ويمتلك كيروش عدة تجارب تدريبية مع منتخبات البرتغال وإيران ومصر وجنوب أفريقيا، كما سبق له وأن قاد ريال مدريد والعمل مساعدًا مع السير أليكس فيرجسون خلال موسم (2002 - 2003).

شارك في مسابقة توقعات يلا كورة لمباريات كأس العالم واربح جوائز قيمة.. من هنا

توقع المنتخب الفائز بكأس العالم لتربح جوائز قيمة.. من هنا

فيديو قد يعجبك:

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات