شاهد كل المباريات

إعلان

حسن مصطفى: إيقاف هشام نصر بسبب الأهلي "كلام عيال".. ولا علاقة للقرار بمصر

حسن مصطفى

حسن مصطفى

أكد حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، أنه لم يصوت على قرار إيقاف هشام نصر رئيس الاتحاد المصري والذي وصفه بأنه جاء بـ"الإجماع".

وأشار مصطفى في تصريحات عبر قناة أم بي سي مصر، إلى أن إيقاف نصر لا علاقة له بمصر، لافتًا إلى وجود اختلاف بينه وبين واقعة إيقاف حسين الشحات ومحمود كهربا لاعبي الأهلي في كأس العالم للأندية.

وقال مصطفى: "لا يجب أن نربط عقوبة رئيس اتحاد كرة اليد المصري بالوطن، نعم هو شخص مصري ولكن أنا من أوقفته فلا دخل للبلد، نحن نعمل من خلال لجان وليس فرد واحد".

وأكمل: "رئيس الاتحاد المصري دخل وخرج من الفقاعة الطبية أكثر من مرة، في البداية سألته أين تريد أن تكون فأجاب أنه يريد أن يكون داخل الفقاعة".

وأضاف: "أنا كنت خارج الفقاعة وهذا بطلب مني، لأنني أريد حرية الحركة والذهاب إلى كل صالات البطولة، لكن رئيس لجنة المسابقات وهو ألماني الجنسية قدم تقرير مطول عن واقعة رئيس الاتحاد المصري".

وأردف: "ما فعله رئيس اتحاد اليد في غاية الخطورة، هناك فارق بين ما حدث منه وبين واقعة كهربا وحسين الشحات مع محمد أبو تريكة، رئيس الاتحاد كان يجب أن يكون قدوة للجميع".

وأوضح: "فريق الرأس الأخضر رحل بالكامل عن البطولة، كذلك أفراد في منتخبات أخرى ولا داعِ لذكر اسمها خرجوا من الفقاعة وتم حجزهم في المستشفيات، الشغل مافيهوش معلش".

واستطرد: "الوضع الطبيعي كان ينص على ضرورة عزل رئيس الاتحاد المصري طوال فترة بطولة العالم ولا يحتك بأي فرد بعدما خرج من الفقاعة الطبية، وأنا من طلب تأجيل العقوبة ومحاسبته بعدها".

وأكمل: "أنا أهلاوي، لكن الحديث عن إيقاف هشام نصر بسبب استكمال الدوري ومشكلة الأهلي والزمالك ده كلام عيال صغيرة".

موضحًا: "رغم كوني أهلاوي إلا أنني لن أمنح الأهلي أكثر من حقه، وللعلم أنا من قمت بنقل قائد الأهلي ياسر لبيب ليلعب في الزمالك من قبل".

واختتم: "أعمل في الاتحاد الدولي لكرة اليد منذ 20 عام، وطوال هذه الفترة لم يسبق لي التصويت على أي قرار منعًا للحديث عن انحياز أو غيره، ولم أصوت على قرار معاقبة هشام نصر الذي جاء بالإجماع من المكتب التنفيذي ومجلس الإدارة".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات