كتب - هاني عز الدين:

قرر الإتحاد المصري لكرة القدم مناشدة المجلس العسكري الحاكم من أجل السماح بإقامة بطولة كأس مصر هذا الموسم وذلك بعد رفض وزارة الداخلية.

ورفضت الداخلية أن تقام بطولة الكأس لدواعي الخوف من حدوث أزمات كارثية كما تلا لقاء المصري والأهلي ببورسعيد في الأول من فبراير الماضي.

وأفاد مراسل Yallakora.com بأن اتحاد الجبلاية سيؤكد في خطابه للمجلس العسكري أن إلغاء الكأس سيؤدي لشلل تام في الكرة المصرية مما سيؤثر على اللاعبين والأندية مادياً وعلى المنتخبات والأندية من الناحية الفنية.

وسيطلب الإتحاد المصري من المجلس العسكري إقامة البطولة على ملاعب القوات المسلحة مستشهدين بمباراتي الأهلي مع البن الأثيوبي وإنبي مع ليديا البوروندي في بطولتي دوري الأبطال الإفريقي وكأس الكونفدرالية بحجة أن هاتين المباراتين : "أُثبتا نجاح التجربة."

يذكر أن بطولة كأس مصر قد فاز بها في الموسم الماضي فريق إنبي بالفوز 2-1 على الزمالك في النهائي.