كتب - محمد الفرماوي:

بعد الاطلاع على الأوراق والمستندات والقوانين المتعلقة قررت المحكمة بإجماع الآراء إعدام 21 متهما سبق إحالة أوراقهم إلى فضيلة المفتي.

كما قررت المحكمة براءة نحو 29 شخصا من التهم المنسوبة إليهم، على رأسهم محسن شتا مدير عام النادي المصري البورسعيدي السابق.

وحكمت المحكمة أيضاً، بالسجن المؤبد لـ5 متهمين، والسجن المشدد 15 سنة لـ 6 متهمين آخرين، والسجن المشدد 10 سنوات لـ 3 متهمين، سجن سنة واحدة لمتهم واحد.

كما قررت المحكمة السجن 15 سنة لأربع متهمين، وسجن 10 سنوات لثلاث متهمين، وسجن 5 سنوات لشخصين.

بدء تجمع الاولترا

بدأت مجموعة أولترا أهلاوي بالاحتشاد أمام مقر النادي الأهلي بالجزيرة ترقبا لحكم محكمة جنايات الاسماعيلية بشأن قضية المتهمين في أحداث ستاد بورسعيد.

وكان 72 شخصا من مشجعي الأهلي قد لقوا حتفهم بملعب بورسعيد مطلع فبراير العام الماضي، على خلفية مباراة المصري والأهلي بالدوري المصري.

واحتشد جمهور الأهلي أمام المقر الرئيسي لناديه، فيما بدأت المحكمة استعداداتها للنطق بالحكم، في ظل تأمين شرطي كامل.

وتم في وقت سابق الأسبوع الماضي نقل المحبوسين على ذمة القضية إلى سجن الاسماعيلية، خوفا من تكرار حالة الانفلات الأمني التي أعقبت جلسة السادس والعشرين من يناير الماضي.

وأحالت المحكمة في 26 يناير الماضي أوراق 21 متهما إلى فضيلة المفتي، وأجلت النطق بالحكم في القضية إلى جلسة السبت 9 مارس.

وكانت دار الافتاء قد أصدرت بيانا الخميس، أعلنت خلاله عدم تمكنها من الاطلاع على كافة أوراق القضية، مطالبة بمزيد من الوقت لإبداء رأيها.

محدث بأستمرار...

لمشاهدة فيديو منطوق الحكم... اضغط هنا