(فريق عمل يالاكورة):

تنتظر الجماهير المصرية قمة الأهلي والزمالك الخميس المقبل في الدوري، وبين ظروف المباراة والنجوم المنتظرة والذكريات "الحلوة والمرة" للمباريات القمة.

ويواصل فريق عمل "يالاكورة" التحدث مع نجوم سابقة شاركت في القمة، وجاء الدور على الثنائي مدحب عبدالهادي مدافع الزمالك السابق، وسيد عبدالحفيظ لاعب الأهلي السابق.

ظروف المباراة

يؤمن سيد عبدالحفيظ أن فريق الأهلي حاليا يمتلك الأفضلية في الفوز بالمباراة المقبلة أمام الزمالك، مؤكدا أنه لا داعي للعصبية فالفريق يمتلك افضل العناصر حاليا.

وصرح عبدالحفيظ قائلا "الأهلي يمتلك حاليا افضل العناصر وهو الأقرب للفوز في المباراة، لا داعي للقلق والعصبية".

وواصل في حديثه "القمة المقبلة لن تحسم الفائز بالدوري، فوز الأهلي يقربه من المنافسة مع الزمالك، وفوز الزمالك يبعده بالصدارة، لكن في النهاية اللقب لن يحسم في تلك المباراة".

وعلى جانب أخر يري عبدالهادي أن كفة الزمالك في الارجح للفوز بالمباراة لما يمتلكه من عناصر مميزة في قائمته، لكن في مباريات القمة ليس شرطا أن يفوز الأفضل والأوفر حظا.

وتحدث عبدالهادي قائلا "مباراة الـ6/1 خير مثال علي هذا، الزمالك كان الافضل وخسر، وقمة الدوري الشهيرة 2-2 التي سجلت فيها هدفا كان لدينا نقص عددي ولم نخسر".

وأكمل "الزمالك حاليا يمتلك عناصر مميزة سواء في التشكيل الاساسي أو على مقاعد البدلاء، والأهلي يمتلك عناصر شابه يعتمد عليها، والمدير الفني الذي سيقرأ المباراة جيدا سيفوز بالمباراة".

الأوراق الرابحة

حدد لاعب الأهلي السابق والذي شغل منصب مدير الكرة أيضا 5 لاعبين في الأهلي و2 في الزمالك يستطيعون صناعة الفارق لأنديتهم في المباراة.

وقال عبدالحفيظ "محمود تريزيجيه، وليد سليمان، وعبدالله السعيد، ومهارة متعب التهديفية وقوة عبدالظاهر يمكن أن تمنح الأهلي الفارق أمام الزمالك، بجانب وجود رزق كخيار جيد في وسط الملعب".

وعن الزمالك أجاب "الثنائي أيمن حفني وحازم إمام هم أهم الأوراق الرابحة في المعسكر الأبيض".

وتحدث عبدالهادي الذي شغل منصب المدرب المساعد في الزمالك الفترة السابقة "أحمد عيدعبدالملك هو أهم أوراق الزمالك الرابحة في القمة، والاهلي سيفتقد لجهود مؤمن زكريا المصاب".

ذكريات القمة

مباراتين للقمة لا ينساهم سيد عبدالحفيظ، واحدة شارك فيها كلاعب وأخري وهو في منصب مدير الكرة.

وتحدث عبدالحفيظ عن ذكريات القمة "مباراة الـ6/1 وانا لاعب مباراة لا تنسي وحالفنا التوفيق في اللقاء بشكل كبير، والقمة الافريقية 4-2 في ملعب الجونة وأنا مديرا للكرة أيضا من المباريات التي لا انساها".

بينما تأتي مباراة القمة الشهيرة 2-2 في موسم 2002-2003 في ذكريات مدحت عبدالهادي الأفضل في مباريات القمة.

وتحدث عنها قائلا "هدفي في تلك المباراة لا انساه بالتأكيد، لكن الموقف الأهم في تلك المباراة هي عندما شارك خالد بيبو صاحب السوبر هاتريك في مباراة الـ6/1، طالبت الجهاز الفني بأن اتولي رقابته بدلا من بشير التابعي، ولم يشكل أي خطورة في المباراة".