نجح النادي الأهلي في تخطي عقبة المصري البورسعيدي بالفوز عليه بنتيجة (2-0) في مباراة مؤجلة من الجولة 33 أقيمت على ملعب شرم الشيخ الذي احتضن مباراة رسمية للمرة الأولى.

الأهلي ضمن الحصول على المركز الثاني والتأهل رسمياً لدوري أبطال أفريقيا في الموسم الجديد  بعدما ارتفع رصيده إلى 74 نقطة، ومازال يحتفظ بحظوظ ضعيفة للغاية في المنافسة على لقب الدوري الذي اقترب بشدة من الزمالك الذي وصل للنقطة 80 قبل 4 جولات من النهاية.

وثأر الأهلي من منافسه بعد ان فشل في تحقيق الفوز على المصري في مباراة انتهت بالتعادل (1-1) في الدور الأول، بينما كان المصري فائزاً في أخر مواجهة بين الفريقين قبلها بنتيجة (3-1) في استاد بورسعيد الذي شهد مذبحة أودت بحياة 72 من جمهور الأهلي.

المصري استقر في المركز الحادي عشر برصيد 49 نقطة قبل جولة واحدة من النهاية بعد أن ضمن البقاء في الدوري وتجنب الهبوط.


سيطرة حمراء

بدأ اللقاء بضغط أحمر أوصل الكرة إلى وليد سليمان في منطقة الجزاء بعد مرور دقيقة واحدة من البداية لكن تسديدة اللاعب ارتطمت بالدفاع وفقدت خطورتها لكنها شكلت تهديد أول على مرمى الفريق الساحلي.

وشهدت الدقيقة 6 تسجيل الأهلي هدف أول بعد ضربة حرة مباشرة لعبها وليد سليمان عرضية داخل منطقة الجزاء ليسجل منها مؤمن زكريا برأسه إلى شباك المصري معلناً عن هدف أول.

وحصل الأهلي على ضربة حرة أخرى مشابهة لكرة الهدف لكن هذه المرة أبعد دفاع المصري عرضية وليد سليمان في الدقيقة 12 ليتم إحباط فرصة خطيرة للأهلي.

ومن عرضية خطيرة للاعب مؤمن زكريا من الجهة اليمنى في الدقيقة 16 كاد الأهلي أن يسجل هدفاً ثانياً لكن مدافع المصري أبعد الكرة بنجاح من أمام عمرو جمال ليحرمه من هدف أول له.

وتلقى عمرو جمال تمريرة جعلته منفرداً في الدقيقة 19 لينفرد بالحارس ويرواغه وقبل أن يسجل في المرمى الخالي تعرض لعرقلة من مدافع المصري ليحصل على ركلة جزاء ، ويتصدى عبد الله السعيد لتنفيذها في الدقيقة 20 مسجلاً الهدف الثاني.

ولم تشهد الدقائق المتبقية من الشوط الأول جديداً حيث اكتفى الأهلي بالثنائية وفشل المصري في صنع أي خطورة على مرمى منافسه لينتهي الشوط بثنائية حمراء نظيفة.

سلبية

ضغط المصري مع بداية الشوط الثاني بحثاً عن تقليص الفارق وبعد ضربة ركنية سدد اللاعب عادل جمعة قذيفة من خارج منطقة الجزاء تحولت لضربة مرمى.

وكان البديل عماد متعب قريباً من التسجيل في الدقيقة 68 بعدما قابل عرضية متنقة من وليد سليمان برأسية قوية ردها الحارس ليضيع فرصة هدف ثالث لمنافسه.

وأهدر أحمد رؤوف هدفاً للمصري في الدقيقة 71 بعد عرضية أرضية من الجهة اليمنى قابلها مهاجم المصري بتسديدة قوية مرت بجوار القائم الأيمن بقليل.

وأنقذ شريف إكرامي مرمى الأهلي من هدف في الدقيقة 74 بعدما حول تسديدة قوية من اللاعب عادل جمعة إلى خارج الملعب ليحصل الفريق الأبيض على ضربة ركنية لم يستفد منها.

ولم تسفر اللحظات الأخيرة في المباراة عن جديد بعد أن حسمت الأمور في العشرين دقيقة الأولى من بداية المباراة ليحصد الأهلي 3 نقاط جديدة.

لمشاهدة الهدف الأول اضغط هنا
لمشاهدة الهدف الثاني اضغط هنا

ويمكنكم متابعة المباراة دقيقة بالضغط هنا