اشارت تقارير قطرية إلى ان  الغموض بات سيد الموقف حول علاقة المصري أحمد فتحى التعاقدية مع ام صلال.
 
وكان فتحى قد انضم لصفوف ام صلال القطري مطلع الموسم المنقضي بعقد يمتد لموسمين.

وقالت صحيفة العرب القطرية الخميس " الغموض بات سيد الموقف حول علاقة أحمد فتحى التعاقدية مع ام صلال حيث يسعى الطرفين – اللاعب وادارة ناديه – للخروج بصيغة مرضية لإنهاء التعاقد.

ويمارس اللاعب وادارة ام صلال ضغوطا على بعضهما البعض من أجل إخضاع الطرف الأخر على الرغم من وجود رغبة لدى الثنائي فى فسخ التعاقد.

وأكدت الصحيفة ان التركى بولنت المدير الفنى لام صلال لا يمانع رحيل فتحى عن صفوف فريقه لاسيما وان النادى تعاقد مع البرزيلى ويلنتون سوزا.