اقترب النادي الأهلي من إنهاء موسم انتقالات صيفي ناري هذا الموسم بعد أن رمم دفاعه بصفقتين من العيار الثقيل بضم رامي ربيعة من سبورتنج لشبونة، وأحمد حجازي بعد فسخ عقده مع فيورنتينا الإيطالي.

الأهلي نجح في ضم 8 لاعبين حتى الأن في موسم الانتقالات الصيفي في محاولة لتكوين فريق الأحلام الذي يعيد الفريق الأحمر بطلاً لأفريقيا وللدوري ويشارك في منافسات كأس العالم للأندية.

أحمد حجازي كان أحدث الصفقات بعد وقت قليل من التعاقد مع رامي ربيعة ليكون الأهلي بذلك قد نجح في ضم لاعبان دوليان في خط دفاعه لينضما إلى الثنائي الدولي محمد نجيب وسعد سمير.

ومازالت الفرصة سانحة للنادي الأهلي لتدعيم صفوفه بالمزيد من اللاعبين حتى يوم 14 أكتوبر المقبل وهو موعد غلق سوق الانتقالات في مصر بعد قرار اتحاد الكرة بمد فترة الانتقالات لمدة شهر إضافي.

في هذا التقرير يعرض يالاكورة التشكيل الناري والملتهب للنادي الأهلي بعد الصفقات الجديدة، مع الأخذ في الاعتبار أن الأولوية في التشكيل للصفقات الجديدة وهو ما جعل لاعبين مهمين خارج هذا التشكيل الافتراضي للفريق الأحمر.