اقتنص نادي الاتحاد السكندري فوزاً غالياً خلال المباراة التي جمعته بالإنتاج الحربي، بهدف دون رد، في إطار مباريات الجولة الثانية من الدوري المصري.

بدأ الاتحاد المباراة مهاجماً بقوة حيث شكل خطورة على مرمى الانتاج في الثانية 33 عن طريق كرة رأسية لباتريك نجوما إلا أن محمود رزق نجاح مدافع أصحاب الأرض أخرج الكرة من على خط المرمى.

وفي الدقيقة العاشرة حدث صدام قوي بين الثنائي لؤي وائل لاعب الإنتاج وهاني سعيد مدافع الاتحاد، غادر الأول ملعب المباراة على إثرها بعد توقف المباراة بعدة دقائق.

وانحصر اللعب في منطقة وسط الملعب في منتصف الشوط الأول، حيث اعتمد الإنتاج على الكرات العرضية، في الوقت الذي لم يشكل فيه الاتحاد أية خطورة على مرمى منافسه.

وسدد عاشور الأدهم كرة قوية في الدقيقة 37 من عمر المباراة إلا أنها علت عارضة أمير عبد الحميد حارس الإنتاج بقليل، لينتهي النصف الأول من المباراة سلبياً.
 
وشهد الشوط الثاني من المباراة اعتماد الاتحاد على التصويبات البعيدة والكرات العرضية، في الوقت الذي لجأ فيه الإنتاج للهجمات المرتدة السريعة.

وشارك محمد ناجي "جدو" للمرة الأولى مع الإنتاج منذ انتقاله إلى الفريق قادماً من الأهلي، حيث دفع شوقي غريب المدير الفني للفريق باللاعب بدلاً من محمد زيدان.

وشكل جدو خطورة على الاتحاد عن طريق الجانب الأيسر، بعدد من الإنطلاقات التي حولها جميعها إلى كرات عرضية وسط غياب من مهاجمي الفريق.

ونجح الثنائي محمود السيد وأمير عبد الحميد حارسا الإنتاج والاتحاد على التوالي، في منع عدد من الكرات الخطيرة التي سددها لاعبي الفريقين نحوهما.

وكاد فادي نجاح أن يسجل الهدف الأول للإنتاج في الدقيقة 77 من عمر المباراة، بعد أن إنفرد بالسيد إلا أن الأخير نجح في التصدي للكرة بنجاح.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء في وجه علي عيد لاعب الإنتاج في الدقيقة الأخيرة من عمر المواجهة، بسبب تعديه على اللاعب يوسف أوباما بدون كرة.

وشهدت الدقيقة الأخيرة إنفراد يوسف أوباما لاعب الاتحاد بمرمى أمير عبد الحميد، ليضعف الكرة فوق رأس الحارس معلناً عن هدف الانتصار القاتل لزعيم الثغر.

وبهذا التعادل يكون رصيد الاتحاد قد ارتفع إلى النقطة السادسة في المركز الثاني بجدول ترتيب المسابقة بفارق الأهداف خلف الداخلية، فيما يظل الإنتاج الحربي دون نقاط.

لمشاهدة هدف المباراة.. اضغط هنا

لمشاهدة رأسية نجوما وإنقاذها من على خط المرمى.. اضغط هنا

لمشاهدة صدام دموي بين لؤي وائل وهاني سعيد.. اضغط هنا