انتقد خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة المصري تصريحات مسؤولي النادي الأهلي الأخيرة، والتي أدلوا بها خلال  المؤتمر الصحفي الذي عُقد ظهر أمس، السبت.

وكان محمود طاهر رئيس النادي الأهلي قد أكد على نية مجلس في التقدم ببلاغ إلى النائب العام، مؤكداً على توجيه شكوى إلى شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء المصري.

وشدد عبد العزيز في تصريحات عبر إذاعة الشباب والرياضة على أنه لم يتخذ قراره النهائي بشأن مجلس إدارة الأهلي، مشدداً على انتظاره لدراسة كافة الحلول ومعرفة مدى قانونيتها.

وبدأ وزير الرياضة تصريحاته قائلاً: " أتعجب من تصريحات مسؤولي الأهلي في المؤتمر الصحفي، لكننا لن ننفعل ولن نتخذ قرار متسرع، وسندرس كافة الحلول ومدى قانونيتها قبل إتخاذ أي قرار ".

وأكمل: " من حق أي مواطن مصري أن يتقدم ببلاغ للنائب العام، لكنني أتعجب من التصريح بضرورة تدخل رئيس الوزراء، فهل تريد إدارة الأهلي تدخل حكومي في الرياضة أم ماذا ؟".

مضيفاً: " نحاول التعامل بهدوء رغم تصريحات مسؤولي الأهلي وعليهم مرعاة الضغوط التى نتعرض لها، و لن نتخذ اي قرارات تهدد استمرار الرياضة المصرية ".

واختتم خالد عبد العزيز: " لن نتسرع في أي قرار ولن نضع مصر في موقف محرج دولياً، لدينا ارتباطات هامة في كافة الألعاب الرياضية خلال الفترة المقبلة، ولن نتخذ قرار متسرع يجعلنا نعاقب بالإيقاف ".