أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" عن فوز الجابوني بيير أوباميانج بجائزة أفضل لاعب أفريقي لعام 2015، متفوقاً على الإيفواري يايا توريه والغاني أندري آيو على التوالي.

كما توج الكونغولي مبوانا علي ساماتا بجائزة أفضل لاعب محلي في القارة الأفريقية عن العام الماضي، متفوقاً على مواطنه روبيرت كيديابا والجزائري بغداد بونجاح.

وينص نظام الاتحاد الأفريقي على ضرورة تصويت كل مدير فني لمنتخب أفريقي باختيار خمسة لاعبين فقط، حيث يمنح صاحب المركز الأول خمس نقاط، مع منح الثاني أربع نقاط، ثم الثالث ثلاث نقاط، فالرابع نقطتين، وأخيراً الخامس نقطة واحدة.

وحصل يالاكورة على نسخة من أصوات جميع الدول الأفريقية التي شاركت في تصويت الكاف لكلا الجائزين، والذي ظهر خلاله تفاصيل الصوت المصري في الاستفتاء.

أفضل لاعب أفريقي

منح الصوت المصري في الاستفتاء العلامة الكاملة للاعبه محمد صلاح بعدما تم اختياره كأفضل لاعب أفريقي من وجهة النظر المصرية.

أما المركز الثاني في الصوت المصري فحصل عليه الإيفواري يايا توريه، ثم السنغالي ساديو ماني في المركز الثالث، فأندري آيو في المرتبة الرابعة، وأخيراً الجزائري سفيان فيجولي خامساً.



أفضل لاعب محلي

حصل الجزائري بغداد بونجاح على المركز الأول في الاختيار المصري، ويليه الكونغولي مبوانا علي سماتا، ثم الجزائري زين الدين فرحات في المرتبة الثالثة، فالجنوب أفريقي كيرمت إراسموس رابعاً، بينما جاء في المركز الخامس الجزائري محمد مفتاح.