صعد برشلونة إلى نهائي بطولة كأس أسبانيا، عقب تعادله 1/1 مع مضيفه بلنسية في إياب الدور قبل النهائي للمسابقة الأربعاء، أملا في تحقيق "الاعجاز" بتكرار ثلاثية الموسم الماضي.

وفضل لويس إنريكي مدرب برشلونة عدم الدفع بعناصره الأساسية في اللقاء في مقدمتهم الثلاثي الهجومي الاسطوري المكون من ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار دا سيلفا، لاسيما بعدما حسم الفريق الكتالوني تأهله إكلينيكيا بفوزه بسباعية بيضاء في لقاء الذهاب الذي جرى بين الفريقين بملعب كامب نو (معقل الفريق الكتالوني) يوم الأربعاء الماضي.

وبادر ألفارو نيجريدو بالتسجيل لمصلحة بلنسية في الدقيقة 39، قبل أن يتعادل البديل الشاب ويلفريد كابتوم لبرشلونة قبل النهاية بست دقائق.

وحافظ برشلونة بهذا التعادل على سجله خاليا من الهزيمة للمباراة التاسعة والعشرين على التوالي في مختلف المسابقات، ليحطم بذلك الرقم القياسي السابق الذي حققه موسم 2010 - 2011 تحت قيادة مدربه الأسبق جوسيب جوارديولا الذي لم يهزم في 28 مباراة متتالية.

ولم يتعرض برشلونة لأي خسارة منذ هزيمته 1 / 2 أمام مضيفه أشبيلية بالدوري الأسباني في الثالث من تشرين أول/أكتوبر الماضي.

ويلتقي برشلونة في المباراة النهائية مع الفائز من مواجهة الدور قبل النهائي الأخرى بين فريقي أشبيلية وسلتا فيجو اللذين يلتقيان في مباراة الإياب غدا الخميس.

ويعد أشبيلية الأقرب لمواجهة برشلونة في النهائي بعدما تغلب على منافسه برباعية بيضاء في لقاء الذهاب الذي جرى بينهما يوم الخميس الماضي.

وتعد هذه هي المرة الثالثة على التوالي التي يتأهل فيها برشلونة، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد 27 لقبا، إلى المباراة النهائية لكأس الملك.

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا