كشف عبدالواحد السيد حارس مرمى الزمالك السابق وقائده بأن النادي الأبيض تقدم بشكوي ضده في المحكمة الرياضية الدولية مؤكدا على أنها قضية خسرانة.

وقال عبدالواحد السيد في تصريحات خاصة لـ"ياللاكورة" "في البداية حكمت لي لجنة شئون اللاعبين بأحقيتي في الحصول علي مبلغ من الزمالك قيمته سبعة ملايين ونصف، ثم تظلم النادي الأبيض من هذا القرار في لجنة التظلمات والتي خفضت المبلغ لخمسة ملايين ونصف".

وتابع "مسئولو الزمالك لم يعجبهم هذا القرار فقرروا اللجوء للمحكمة الرياضية الدولية بالاتحاد الدولي لكرة القدم، وأشير بأن المحكمة المذكورة ربما تحكم بحصولي علي مبلغ أكثر من المبلغ الذي حددته لجنة التظلمات، بمعني آخر الزمالك سيخسر قضيته ضدي في الفيفا".

وواصل "أرى بأن الزمالك لجأ للمحكمة الرياضية الدولية من أجل تعطيل قرار اتحاد الكرة المصري بوقف القيد الصيفي له معتبرين أن حكم المحكمة الدولية سيأخذ وقتاً طويلاً حتي يصدر".

واختتم "الزمالك لم يتقدم فقط بشكوى ضدي في المحكمة الدولية بل شملت الشكوي نجومه السابقين وهم محمود فتح الله وأحمد سمير".