أكد مجلس إدارة نادي الزمالك في بيان رسمي دعمهم لمرتضى منصور رئيس النادي "الدرع والسيف"، بجانب الاشارة الى تعرض النادي لحملة شعواء.

وأصدر مجلس إدارة نادي الزمالك بيانا رسميا يستنكر فيه الاساءات المتواصلة ضد رئيس النادي مرتضى منصور.

وجاء بيان مجلس الزمالك كالتالي:

"استعرض مجلس إدارة نادي الزمالك الأحداث الجارية الأن في الوسط الرياضي من محاولة قيام بعض الأشخاص المفترض أنهم ينتمون إلى نادي الزمالك وكذلك بعض القنوات والمواقع الرياضية بالإساءة إلى رمز من رموز الزمالك المستشار مرتضى منصور رئيس النادي.

 وأن مجلس الإدارة يستنكر بشدة تلك التجاوزات التي لا تنال من شخص رئيس النادي فقط، وانما تناول أيضاً من كيان النادي وتاريخه.

وأن مجلس الإدارة يؤكد على دعمه الكامل للمستشار مرتضى منصور رئيس مجلس الإدارة والذي يعد بمثابة الدرع والسيف لحقوق النادي والذي تمكن خلال فترة وجيزة ومعه مجلس إدارة محترم من إحداث ثورة إنشائية ورياضية اعترف بها الجميع والتي أعادت إلى النادي هيبته وقوته وعادت معها شمس البطولات في جميع الألعاب الرياضية وخاصة كرة القدم.

ويؤكد المجلس أن ما يحدث الأن إنما هو محاولة لزعزعة استقرار النادي لإيقاف مسيرة الإصلاح والتطوير فيها والتي بدأها مجلس الإدارة منذ بداية عهد انتخابه.

 وأن مجلس الإدارة على يقين تام بأن جماهير نادي الزمالك وأعضاء جمعيته العمومية المحترمة تقف معه يداً واحدة لمواجهة تلك الحملة الشعواء التي ليس المقصود منها النيل من شخص رئيس النادي وإنما المقصود منهما هو هدم النادي الذي عرف طريق البطولات وإيقاف مسيرة الانتصارات والتطوير والعودة بالنادي إلى سنوات الظلام التي عصفت بالنادي خلال الفترة السابقة".