كشف مصدر من داخل الزمالك أن هاري ريدناب رفض تدريب الفريق بعدما فشل الطرفان في التوصل إلى اتفاق بشأن راتب المدرب الانجليزي في القلعة البيضاء، إضافة إلى تخوفه من الأوضاع الأمنية.

وأرسل الزمالك وفد مكون من أحمد وأمير مرتضى منصور، ومحمد زيدان لاعب المنتخب المصري السابق من أجل التفاوض مع المدير الفني الأسبق لتوتنهام، لكنه رفض تخفيض من راتبه.

وقال المصدر الذي رفض ذكر اسمه في تصريحاته ليالاكورة أن ريدناب رفض خلافة ميدو، حيث تمسك بالحصول على 1.5 مليون استرليني سنويا، وهو ما يقرب من 18 مليون جنيه مصري.

وعرض الزمالك 1.2 مليون دولار سنويا على المدرب، الأمر الذي أدى إلى فشل المفاوضات بشكل تام مع المدرب الانجليزي.

وتحفظ المدرب في الوقت ذاته على فكرة العمل في مصر بسبب الأوضاع التي تشهدها البلاد، وتخوفه من الحالة الأمنية، فضلا عن رغبته في الاستمرار بإنجلترا.

ويستمر وفد الزمالك في أوروبا خلال الفترة المقبلة بهدف التفاوض مع أسماء أخرى من الممكن أن تتولى تدريب الفريق في الفترة المقبلة.