أقيمت اليوم السبت مباراة أرسنال وهال سيتي في دور الـ16 من كأس الاتحاد الانجليزي، والتي شهدت مشاركة المصري محمد النني مع المدفعجية، ومواطنه أحمد المحمدي مع النمور.

وانتهت المباراة بالتعادل بين الطرفين بدون أهداف، لتعاد في وقت آخر بين الفريقين على ملعب كي سي ستاديوم الخاص بهال سيتي.

محمد النني

على المستوى الدفاعي كان النني الأفضل على مستوى استخلاص الكرة، حيث تمكن من استخلاصها 3 مرات، وكانت بشكل صحيح في مرتين، متفوقا على باقي الزملاء حيث لم يأتي بعده سوى جويل كامبل الذي استخلصها مرة واحدة صحيح وأخرى غير صحيحة.

لمس النني الكرة 102 مرة خلال المباراة، واستطاع أن يتفوق على باقي الزملاء، وفاز في 50% من الصراعات المشتركة، ولم يتفوق عليه سوى شامبرلين الذي فاز في 66.7% من الكرات المشتركة.

ولعب النني 94 تمريرة، وكانت نسبة التمريرات 89.4%، وهو أكبر عدد من التمريرات لكن ثالث أفضل معدل في الدقة بعد ويلباك وفلاميني.

واستطاع النني هجوميا أن يسدد الكرة مرتين على المرمى، وتفوق عليه أيوبي وداني ويلباك.

أحمد المحمدي

رغم أن لمسات المحمدي كانت أقل من النني، إلا أنه أيضا كان الأكثر لمسا للكرة في فريقه، حيث لمس الكرة 59 مرة، وفاز في الكرات الهوائية بنسبة 62.5% وهو ثالث أفضل معدل في فريقه.

ولعب المحمدي 34 تمريرة خلال المباراة، وبلغت دقة التمريرة الخاصة به 52.9%، فيما كانت 5.9 من تمريراته طويلة، ولعب عرضيتان خلال المباراة.

وعلى مستوى الإلتزام الدفاع لم يرتكب المحمدي أي خطأ خلال المباراة، واحتسب خطأ لصالحه.