تعلن شركة أندية وادي دجلة أن كل ما نشر عن اقتحام أنديتها من رجال مباحث الاموال العامة والتحفظ على مستندات النادى عار تماما من الصحة.

وكانت أنباء ترددت الأحد عن قيام مباحث الأموال العامة باقتحام مقرات النادي ومصادرة كافة المستندات والأوراق الخاصة بالنادي.

وقال دجلة "ما جرى مجرد إجراء قانوني طبيعي تنفيذا لقرار النيابة بالحصول على استمارات العضوية الخاصة بعدد محدود للغاية من الأعضاء الذين يدخلون في نزاع قانوني مع الشركة".

وواصل "قامت ادارة اندية وادي دجلة بتقديم كافة المستندات المطلوبة ثقة في سلامة موقفها".

وأهابت إدارة اندية وادى دجلة كافة وسائل الاعلام المختلفة تحرى الدقة قبل نشر مثل هذه الاخبار غير الدقيقة، خاصة وان مجتمع وادي دجلة يضم اكثر من 120 الف عائلة.

وتؤكد شركة اندية وادي دجلة ان مثل هذه الأخبار غير الدقيقة لن تؤثر على خطتها الانشائية التوسعية على مستوى الجمهورية بإضافة اندية جديدة وتحقيق طموحات اعضاءها .