أعلن سامسون سياسيا المدير الفني للمنتخب النيجيري أن أكثر ما يقلقه في مباراة مصر هو الخط الخلفي.

وتستعد نيجيريا لمواجهة مصر يوم الجمعة المقبل وذلك لحساب الجولة الـ 3 من التصفيات المؤهلة لأمم افريقيا 2017 في الجابون.

وقال المدرب المؤقت للمنتخب النيجيري أنه يعاني من أزمة على الصعيد الدفاعي وأن هذا أكثر ما يقلقه قبل مواجهة مصر.

لكن في البداية ، لماذا قال سياسيا هذا ؟

المدير الفني للنسور النيجيرية قال هذا بسبب حالات الغياب التي ضربت النسور الخضراء قبل المباراة المرتقبة.

وكان الاتحاد النيجيري قد أعلن أن كينيث اوميرو لاعب قاسم باشا التركي لن يكون قادرا على التواجد في المعسكر بسبب الإصابة التي يعاني منها.

السبب الثاني للمعاناة الدفاعية في نيجيريا هو إصابة ليون بالوجين لاعب ماينز الألماني والذي كان يعول عليه المدرب الكثير في إيقاف خطورة عناصر المنتخب المصري الخطيرة.

السبب الثالث الذي يؤكد كلام سياسيا أنه ووفقا لوسائل الإعلام النيجيرية لم يستقر بعد على لاعب الظهير الأيمن على الرغم من أنه بدأ في الوصول إلى الهيكل الأساسي الذي سيواجه به مصر.

المعاناة النيجيرية على الصعيد الدفاعي مستمرة في ظل عدم وصول المدافع جودفري اوبواوبنا لاعب رايز سبور إلى مستواه المعروف.

لمناقشة الكاتب عبر تويتر اضغط هنا