صرح جواو باولو كوستا المدير الفني لريكرياتيفو دي ليبولو الأنجولي، بأنه عرف الأهلي منذ أن كان في أوروبا لكونه نادي القرن الإفريقي، والأكثر تتويجا في العالم، موضحا أنه لا يمكن أن يتحدث عن رأيه في لاعبيه.

وتمكن الأهلي من التأهل إلى دور الـ16 من دوري أبطال أفريقيا بعد تجاوز ريكرياتيفو بنتيجة 2-0 في مجموع نتيجة مباراتي الذهاب والعودة.

وقال كوستا في تصريحاته ليالاكورة اليوم الخميس :"لعبنا مباراة جيدة أمام الأهلي وهو فريق جيد، صاحب قيمة أفريقية كبيرة يعرفها الجميع."

وتابع :"تعرفت على الفريق جيدا، ودرست مبارياته من خلال برنامج (واي سكاوت)، فهو فريق جيد، ويمتلك مجموعة من اللاعبين أصحاب الخبرات."

ورفض المدير الفني الإفصاح عن اسم أفضل لاعب بالأهلي في رأيه :"أري أن هذا شيء معيب، ولا يجوز أن أكون مدير فني لفريق منافس وأتحدث عن أفضل لاعب لدى النادي الآخر."

وتحدث عن الأهلي وقيمته على مستوى العالم، مؤكدا أنه كان يعرف النادي منذ أن كان في البرتغال، ولم يكون قدومه لأفريقيا السبب وراء معرفته به.

وردا عن سبب معرفة الأوروبين بالأهلي، قال :"لا استطيع أن أقول لك لماذا يعرف الأوروبين بشكل عام والمدربين بشكل خاص الأهلي، لكني شخصيا أعرف الأهلي كونه نادي القرن، وذلك ما اقترن باسم النادي منذ فترة كبيرة، ومؤخرا أصبحت أعرف أنه النادي الأكثر تتويجا في العالم."