رفضت الجمعية العمومية بنادي الزمالك استقالة مرتضى منصور رئيس النادي، بعدما قام بعرض الاستقالة على أعضاء الجمعية العمومية.

وحسب مراسل يالاكورة فإن أحمد جلال إبراهيم نائب رئيس نادي الزمالك طرح استقالة رئيس النادي على الجمعية العمومية.

ورفضت الجمعية العمومية بالإجماع استقالة رئيس النادي.

من جهته أكد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك أنه يتعرض للسباب منذ رئاسته للنادي، مشيراً إلى أنه حصل على لقب أفضل رئيس نادي لعامين متتاليين ورئيس لجنة الأندية وبالرغم من ذلك يتعرض للحروب.

كما وافقت الجمعية العمومية بنادي الزمالك على قرار مجلس الإدارة بمنع أحمد حسام ميدو المدير الفني الأسبق للفريق بشأن تولي تدريب الفريق في المستقبل، ومنعه من دخول النادي في المستقبل بعد هجومه على رئيس الزمالك.

وتم تفويض مجلس إدارة النادي بحسم ملف منح بعض العاملين بالنادي لعضويات.

ووافقت الجمعية العمومية على تقديم بلاغ للنائب العام ضد ممدوح عباس رئيس النادي الأسبق ومصطفى يحيى كمال حلمي أمين الصندوق السابق بالنادي بتهمة إهدار المال العام.

واعتمدت الجمعية العمومية الموافقة على مشاركة شركة إسبانية في انشاء فرع النادي بالسادس من أكتوبر خلال الفترة المقبلة وانشاء ملعب الزمالك بالفرع الجديد.

ووافقت الجمعية على تأكيد شطب عضوية ممدوح عباس رئيس النادي الأسبق، والتأكيد على شطب عضوية رؤف جاسر نائب رئيس النادي الأسبق.

ووافقت الجمعية العمومية بنادي الزمالك على زيادة راتب مراقب الحسابات مبلغ قدره 10 آلاف جنيه، كما اعتمدت الجمعية العمومية الميزانية ووافقت على تقرير مراقب الحسابات.

وتم التصديق على محضر الاجتماع السابق وخطة العمل للعام الجديد، وتم عرض تجاوزات غرفة صناعة الإعلام وتم الموافقة على تقديم بلاغ للنائب العام ضد الغرفة وتقديم بلاغ لوزارة الصناعة ضد الغرفة وبلاغ لهيئة الاستثمار ضد قناة سي بي سي.

وناقشت الجمعية العمومية غير العادية لائحة النادي الجديدة قبل أن توافق على اعتمادها.

وتم الإعلان عن انتهاء الجمعيتين العموميتين العمومية العادية والغير عادية بعد مناقشة كل البنود.