أشاد الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني، بلاعبي فريقه بعد تحقيق التعادل أمام نيجيريا بهدف، في المباراة التي جمعتهما الجمعة بنيجيريا في الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2017.

ورداً على سؤال يالاكورة حول السبب في وجود فجوة بين خطي الوسط والهجوم، وما إذا كان هناك واجبات دفاعية لعبد الله السعيد، أن أن اللاعب نسى الدور الهجومي، قال كوبر "السعيد قدم شكلاً ممتازاً في الملعب".

وتابع في حديثه للبعثة الإعلامية في الطائرة أثناء عودة المنتخب لمدينة برج العرب بالاسكندرية "لولا وجود السعيد في الملعب لتعرضنا لصعوبات كثيرة خاصة في الشوط الأول".

واعترف كوبر بارتكاب فريقه عدة أخطاء دفاعية خلال اللقاء، لكنه عقب قائلاً "هذا أمر طبيعي في كرة القدم، لا أستطيع لوم فريقي، فشباكه لم تهتز خلال آخر 11 مباراة (ودية أو رسمية)، إلا 4 مرات فقط".

وأشاد مدرب المنتخب الوطني بلاعبه حمادة طلبة، مشيراً إلى أن انقاذه لمرمى المنتخب من هدف مؤكد كان نقطة فارقة في المباراة، باعتبار أن هدفاً ثانياً للمنتخب النيجيري كان سيقتل اللقاء ولن يمكن معه العودة مرة أخرى.

وتابع "لا أرد على الإعلام بمستوى طلبة في المباراة، فاختياراتي في كل لقاء تكون بناء على المتطلبات التي يحتاجها"، مضيفاً "لا يوجد لاعب ثابت في المنتخب، كل لقاء له ظروف خاصة ولاعبين معينين".

وختم "طلبة لاعب مجتهد وحجز مكانه في المنتخب باجتهاده".

ويلتقي المنتخب المصري مع نظيره النيجيري مجددا الثلاثاء المقبل بملعب برج العرب بالجولة الرابعة من التصفيات.