نفى محمد إبراهيم صانع ألعاب نادي الزمالك ما أكده مصطفى يونس المدير الفني السابق لمنتخب مصر للشباب، بشأن رغبة اللاعب في الانتقال إلى الأهلي.

وكان مصطفى يونس قد أكد في تصريحات سابقة على أن محمد إبراهيم سبق وأن طلب منه الانتقال إلى الأهلي، قبل أن ينفي اللاعب ما قاله مدربه السابق.

وأشار محمد إبراهيم في تصريحات خاصة ليالاكورة، إلى أن مصطفى يونس هو من طلب منه الانضمام للأهلي، وذلك بعد مباراة مصر أمام أوغندا في تصفيات أمم أفريقيا للشباب.

وتحدث محمد إبراهيم قائلاً: " مصطفى يونس طلبني للتوجه إلى غرفته بعد مباراة مصر أمام أوغندا، وفوجئت وقتها بأنه يطلب مني الانتقال إلى النادي الأهلي ".

وأكمل: " يونس تحدث معي عن إحضار عرضاً أوروبياً لي، ومن ثم يتم الانتقال عن طريقه إلى الأهلي، في الحقيقة أنا مندهش من حديثه عن الأمر وتوقيته ".

واختتم إبراهيم: " احترم الأهلي وجماهيره، لكن موقفي من الزمالك ثابت ولم يتغير، فلست من اللاعبين الذي يتلاعبون بمشاعر الجماهير، والدليل بعد عودتي من البرتغال فكان موقفي واضحاً بالانضمام إلى الأبيض ".