استرجع حسام غالي قائد النادي الأهلي ذكريات المواجهة التي جمعت فريقه بروما الإيطالي عام 2002، مؤكداً على أنها كانت بوابته للاحتراف في فينورد الهولندي.

وأشار غالي في تصريحات لمراسل يالاكورة، على هامش سفر بعثة الأهلي إلى الإمارات، إلى أن مواجهة فريقه لروما ستأخذ الطابع الرسمي نظراً لمتابعة وسائل الإعلام العالمية لها.

وسيلتقي الأهلي مع روما يوم الجمعة القادم في مباراة ودية تقام على ملعب هزاع بن زايد بمدينة العين الإماراتية.

وقال قائد الأهلي: " المباراة سيكون لها أهمية مضاعفة نظراً لنتائج الأهلي الجيدة مع الفرق الأوروبية ونجاحه في تحقيق الفوز على ريال مدريد وروما عام 2002 ".

وأضاف: " سبق وأن شاركت في مواجهة روما وكانت بمثابة -وش السعد- عليّ، خاصة بعدما نجحت في مراوغة بيب جوارديولا ومن بعدها احترفت في فينورد الهولندي وخضت رحلتي الاحترافية ".

وأكمل: " لم يسبق لي أن واجهت روما أثناء احترافي في فينورد وتوتنهام وليرس، لكن احتكاك الأهلي بالمدارس الأوروبية أمر هام للغاية خاصة للاعبين الشباب من أجل اكتساب الخبرات ".

واختتم غالي: " روما من الاندية العريقة التي تتمتع بالسرعة والقدرات الهجومية، والكرة الإيطالية بشكل عام من أقوى مدارس الكرة على مستوى العالم، ونحن نعرف أهمية المباراة ونقدر جماهيريتها ".