أعلن جمال علام رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة، والمستقيل من منصبه، عن سبب تقدمه بالاستقالة وطلب الرحيل عن منصبه في الجبلاية.

وأشار علام في تصريحات عبر قناة الحياة، إلى أن الاستقالة التي تقدم بها مساء اليوم، السبت، كُتبت قبل 45 يوماً، مشيراً إلى أنه أجل التقدم بها لأكثر من مرة.

وقال رئيس اتحاد الكرة المستقيل في حديثه: " سبب تقدمي بالاستقالة هو أن الظروف الحالية تمنع أي شخص من العمل خلالها بالشكل المرجو ".

وأكمل: " الجميع يتحدث عن سبب تواجدنا رغم الدعوى المرفوعة ضدنا، وهناك إنكار للعمل الذي نقوم به، وبالتالي فلا يمكن العمل في تلك الأجواء ".

وتقدم جمال علام باستقالته من رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم، مشدداً على أنه تحدث مع إيهاب لهيطة عضو مجلس الإدارة بشأن الأمر أثناء تواجدهما في اجتماعات الفيفا بالمكسيك قبل عدة أيام.

وأضاف: " استقالتي لا علاقة لها بالحكم الذي ستصدره المحكمة غداً، الأحد، في الاستشكال الذي تقدمنا به ضد حكم حل الاتحاد، فأحكام القضاء لا نقاش فيها ".

واختتم جمال علام: " استقالتي جاهزة من 45 يوماً، لكنني قمت بتأجيلها لأكثر من مرة، ولدي ظروفي الخاصة التي تمنعني من الاستمرار في موقعي ".