صرح حسام عاشور لاعب الأهلي والمنتخب المصري أنه حزين للغاية بعد استبعاده من معسكر الفراعنة استعدادا لمواجهة تنزانيا في تصفيات أمم أفريقيا، مؤكد أنه كان يتمنى التواجد مع باقي عناصر الفريق.

واستبعد الجهاز الفني حسام عاشور من المباراة لأسباب طبية بعدما أكد طبيب المنتخب طارق سليمان إصابته في العضلة الضامة وعدم قدرة اللاعب على اللحاق بالمباراة.

وقال اللاعب في تصريحاته للصحفيين أنه خضع لكشف طبي من قبل الدكتور طارق سليمان، طبيب المنتخب، أثبت إصابته في العضلة الضامة ومن ثم خرج من معسكر الفريق المقام حاليا، بمدينة 6 أكتوبر.

وأضح عاشور أنه كان يتمنى أن يحظى بشرف اللعب مع المنتخب في هذه المباراة الهامة، مبديا حزنة لإصابته قبل معسكر المنتخب الحالي ومتمنيا في نفس الوقت التوفيق لزملائه والعودة من تنزانيا بنتيجة إيجابية.