كشف محمود فايز مساعد الأرجنتيني هيكتور كوبر أن الأخير صام شهر رمضان الماضي ، مضيفا أنه شعر بغضب كبير بعد أزمة حسام غالي.

وأضاف فايز من خلال تصريحات لبرنامج حرة مباشرة على راديو 9090 :" كوبر من أفضل المدربين من ناحية التأقلم ، نجح في وقت قصير جدا في التأقلم مع اللاعبين في مصر والإعلام ، حتى أنه صام معنا في شهر رمضان الماضي ويحرص على الصوم ، فقط كان يتناول بعض الماء مع الدواء لأنه اجرى جراحة دعامة في القلب ، غير ذلك يصر على الصوم معنا".

وعن أكثر شيء أغضبه قال :" الأزمة الأخيرة والتي نشبت في الإعلام بين حسام غالي وأسامة نبيه ، هذه الأزمة جعلت كوبر يكاد يبكي خاصة وأنه يعامل الجميع باحترام ، وأن إثارة مثل هذه الأزمة هو إهانة في المقام الأول للجهاز الفني الذي يظن البعض أنه يفرق في المعاملة بين اللاعبين".

وعن أكثر شيء أسعده قال فايز :" الهدف الذي سجله رمضان صبحي في مرمى نيجيريا في برج العرب ، هذا الهدف قربنا من التأهل لأمم افريقيا ، هذا اليوم أخبرني أنه يشعر بفرح كبير".