أكد محمد عبد العظيم "عظيمة" مدرب الأهلي على أهمية مباراة الإسماعيلي المقبلة في الدوري الممتاز، والمقرر لها مساء الجمعة المقبلة في الأسبوع الـ 32 من مسابقة الدوري.

وشدد عظيمة على ثقته في قدرة لاعبي الفريق على تدارك نتيجة آخر مباراتين سواء في الدوري أو البطولة الإفريقية أمام المصري ثم زيسكو الزامبي.

وخسر الأهلي مرتين الأسبوع الماضي بنفس النتيجة 2-3 من المصري بالدوري، وزيسكو ازامبي بدوري أبطال أفريقيا.

وأوضح مدرب الأهلي أن خبرات لاعبيه الكبيرة تؤهلهم للفصل بين البطولتين المحلية والإفريقية، من أجل التركيز في المرحلة الهامة الحالية، والتي تبدأ بمواجهة الإسماعيلي، الجمعة المقبلة، في مسابقة الدوري، ثم لقاء أسيك الإيفواري يوم 28 في الجولة الثانية من دور الثمانية لدوري الأبطال.

وأشار عظيمة إلى أن مباراة الإسماعيلي تعد من المباريات الحاسمة لبطولة الدوري، لافتًا إلى أن فوز الأهلي في مباراة الجمعة يقربه كثيرًا من البطولة ويجعله على بعد نقطتين فقط من الفوز بالدرع.

وتابع "سوف يحرص الجهاز الفني على التأكيد على هذا المفهوم مع اللاعبين قبل المران الجماعي الذي يبدأ في العاشرة من مساء اليوم الإثنين".

وأوضح أن الجهاز الفني شاهد أكثر من مباراة للإسماعيلي في الدوري لدراسته ولتحديد نقاط القوة والضعف، لافتًا إلى أن الإسماعيلي من الفرق القوية والتي تؤدي بروح في جميع مبارياتها، كما يضم مجموعة مميزة من اللاعبين ويقودهم جهاز فني على مستوى عالي من الخبرة والكفاءة.

وشدد عظيمة على أن الفريق أغلق ملف دوري الأبطال الإفريقي بعد ساعات من انتهاء مباراة زيسكو للتركيز على مباراة الإسماعيلى، موضحًا أن الجهاز الفني فضل منح اللاعبين راحة من التدريبات، الأحد، من أجل الاستشفاء في ظل الإجهاد الذي تعرضوا له بعد رحلة زامبيا.

وختم "المباراة تعد من المباريات الثقيلة والتي تحتاج إلى بذل كل نقطة عرق حتى يحقق الأهلي الفوز ويقتنص النقاط الثلاث، والتي تحسم إلى حد كبير لقب الدوري هذا الموسم".