قال مهاجم منتخب بولندا، أركاديوش ميليك، أن مواجهة النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، تعتبر، بالنسبة له، "أمرا خاصا"، حيث أنه يعتبره مثله الأعلى، في الوقت الذي أكد فيه أن تركيزه سيكون في المباراة تماما.

ويلتقي المنتخبان البولندي والبرتغالي وجها لوجه غدا الخميس في مستهل مباريات الدور ربع النهائي لليورو، وهو اللقاء الذي سيقام على ملعب "فيلودروم" بمدينة مارسيليا.

وقال مهاجم أياكس أمستردام الهولندي خلال المؤتمر الخاص بلقاء الغد "لا يمكنني إخفاء الأمر. أحاول التعلم من كريستيانو رونالدو منذ عدة سنوات. فهو مثال للموهبة والعمل الشاق، ولهذا فإن مواجهته غدا تمثل حدثا خاصا بالنسبة لي".

وتابع "إنها فرصة لمعرفته عن قرب ومواجهته، ولكني أريد التركيز في كيفية مساعدة زملائي خلال اللقاء".

وأكد أنهم لا يشعرون بأي "ضغوط" على الرغم من أنهم بصدد المباراة الأهم لهم في البطولة القارية. "يمكننا بلوغ نصف النهائي إذا لعبنا بطريقتنا المعتادة كفريق. لا نشعر بأي ضغوط، لأننا لا نشغل بالنا بصناعة التاريخ. علينا التركيز على كيفية اللعب بشكل جماعي وفي القدرات التي نمتلكها".

ويرى ميليك أن تأهل بولندا لربع النهائي لن يكون مفاجأة. "من الممكن أن يفاجئ المراهنون ولكن نحن لا"، مؤكدا في الوقت ذاته أنه يتعلم الكثير من المهاجم الهولندي السابق دينيس بيركامب، المدرب الثاني في أياكس.

وقال في هذا الصدد "امتلك علاقة رائعة مع بيركامب. بالنسبة لي، هو مهاجم من طراز خاص نظرا لما قدمه خلال مسيرته وقطعا تعلمت منه الكثير".