عقد محمود طاهر رئيس النادي الأهلي جلسة مطولة مع الهولندي مارتن يول المدير الفني للنادي الأهلي في حضور عبدالعزيز عبدالشافي المشرف العام على الكرة وسيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالنادي.

وكان الأهلي قد تلقى خسارة جديدة في دوري ابطال افريقيا من أسيك ميموزا بنتيجة 2-1 في ملعب الجيش ببرج العرب ليتأزم موقف الفريق في مجموعات دوري الابطال.

وأفاد مراسل "يالاكورة" في النادي الأهلي بأن طاهر أبدى اندهاشه من مستوى وأداء الفريق خلال المرحلة الأخيرة رغم حسم لقب الدوري الممتاز.

وأكد طاهر للمدير الفني للأهلي بأن المستوى والاداء لا يرضي طموحات الجماهير التي تسانده طول الخط، بجانب أن مجلس الإدارة وفر كل احتياجات الفريق في الفترة الماضية ومنح اللاعبين مستحقاتهم في الوقت المحدد.

وحدد مارتن يول لرئيس النادي الأهلي طلباته للموسم الجديد، وطلب بالتعاقد مع 5 لاعبين جدد في مراكز قلب الدفاع والظهير الأيسر والوسط المدافع والمهاجم الصريح بجانب حارس مرمى على مستوى عالي لسد العجز الذي يعاني منه الفريق مؤخرا.

أبلغ الهولندي رئيس الأهلي رفضه التفريط في خدمات ماليك ايفونا مهاجم الفريق الجابوني نظرا لما يتمتع به من قدرات هجومية كبيرة، بجانب رفضه للتفريط في لاعب الوسط الشاب رمضان صبحي لنفس الأسباب وضرورة بقاءه لمدة موسم جديد.