عين اسطورة كرة القدم اندريه شيفشينكو اليوم مديرا فنيا لمنتخب أوكرانيا بهدف التأهل بالفريق إلى المونديال الذي سيقام في روسيا المجاورة عام 2018.

ووقع شيفشينكو، الذي اختاره الاتحاد الأوكراني لكرة القدم بالاجماع خلفا لميخائيل فومينكو، عقدا لمدة عامين مع امكانية التجديد لعامين اخرين في حال نجاحه مع المنتخب.

وكان شيفشينكو في بطولة كأس الأمم الأوروبية الماضية التي خسر فيها منتخب أوكرانيا المباريات الثلاثة ولم يسجل اي اهداف، ضمن الجهاز الفني للمنتخب.

وخسرت أوكرانيا المباريات الثلاثة في بطولة كأس الأمم الأوروبية بفرنسا امام ألمانيا (0-2) وبولندا (0-1) وايرلندا الشمالية (0-2)، لكنها ادت بشكل جيد امام ابطال العالم.

وقد يكون شيفشينكو الشخصية التي يحتاجها الأوكرانيون من اجل تقليص الخلافات بين شرق وغرب البلاد ازاء الحرب لانه يحظى بالاعجاب في جميع انحاء اوكرانيا.

حصل شيفشينكو على الكرة الذهبية في عام 2004 واعتزل عقب بطولة كأس الأمم الأوروبية عام 2012 التي خاضها في بلاده وفي بولندا المجاورة عقب خوض 111 مباراة مع المنتخب وتسجيل 48 هدفا.

وهزم مع مدرب دينامو كييف الاسطوري فاليري لوبانوفسكي وسيرجي ريبروف برشلونة وريال مدريد وبلغ نصف نهائي دوري الابطال في عام 1999 الذي خسره امام بايرن ميونخ الألماني.

وعقب رحيله من كييف، خاض المهاجم سبعة مواسم متتالية في ميلان الذي شهد نجوميته وسجل فيه 127 هدفا.

وانتقل في عام 2006 إلى تشيلسي الانجليزي مقابل 30.8 مليون جنيه استرليني واعير بعد موسمين إلى ميلان ثم انتقل إلى دينامو كييف في عام 2009 الذي انهى فيه مسيرته الرياضية.

وحصد الأوكراني خمسة ألقاب للدوري مع دينامو كييف وتوج بلقب دوري الابطال مع ميلان في عام 2003 بركلات الترجيح.

بينما بلغ مع المنتخب ربع نهائي كأس العالم عام 2006 تحت قيادة المدرب اوليج بلوخين.