أكد أحمد سمير لاعب وسط نادي الزمالك على رفضه الخروج من القلعة البيضاء على سبيل الإعارة للنادي المصري ضمن صفقة انتقال محمد مجدي مدافع الفريق البورسعيدي للقلعة البيضاء.

وكان النادي المصري قد اعلن في وقت سابق عن رحيل مدافعه محمد مجدي لنادي الزمالك مقابل 5 ملايين جنيه واستعارة أحمد سمير لاعب الزمالك لمدة موسم.

وفي تصريحات لقناة "النهار اليوم" "تعرضت للظلم في نادي الزمالك ولم اكن اتحدث بسبب عدم اثارة المشاكل، لكل ان تتخيل انني لم احصل على مستحقات الدوري الذي شاركت فيه مع الزمالك".

وتابع "ارفض فكرة الدخول في أي صفقات تبادلية، لست لاعبا في نهاية مشواري الكروي، لازلت لاعبا صغيرا واستطيع اختيار النادي الذي ارغب في تمثيله".

وأكمل "احترم النادي المصري وجماهيره لكن لم انضم له في صفقة تبادلية، ارفض هذا الامر تماما ولم اجلس مع احد، علمت من الامر عن طريق المواقع والاتصالات الهاتفية".

واختتم تصريحاته قائلا "اذا اراد النادي رحيلي فعليه الاستغناء عني وفي النهاية اقرر مصيري والنادي الذي سألعب له".