أعلن المهاجم المخضرم روبي كين أنه سيضع حدا لمسيرته مع منتخب جمهورية أيرلندا يوم الأربعاء المقبل عقب مباراته الودية أمام عمان في العاصمة دبلن.

ويعتبر قائد (الجيش الأخضر) البالغ من العمر 36 عاما، الهداف التاريخي له برصيد 67 هدفا أحرزها خلال 145 مباراة دولية.

وخاض اللاعب السابق لأندية وولفرهامبتون وكوفينتري سيتي وليفربول وتوتنهام هوتسبر وليدز يونايتد الإنجليزيين وإنتر ميلانو الإيطالي وسيلتك الإسكتلندي سابقا ولوس أنجلوس الأمريكي حاليا، مباراته الأولى مع المنتخب الوطني في عام 1998 أمام جمهورية التشيك ولم يتخط عمره حينها 19 عاما.

وقال كين خلال بيان له "اللعب مع المنتخب الوطني طيلة 18 عاما كان بمثابة رحلة رائعة. لقد استمتعت بها كثيرا".

وأضاف "كان شرفا لي ولعائلتي أن أكون قائدا للمنتخب لمدة 10 أعوام. لم أكن أتخيل أنني سأخوض 145 مباراة واسجل 67 هدفا".

ولعب كين بطولة كأس العالم 2002 بكوريا الجنوبية واليابان، وبطولتي أمم أوروبا عامي 2012 في بولندا وأوكرانيا و2016 في فرنسا.

وقال مدرب المنتخب مارتن أونيل "هو أحد أفضل اللاعبين في تاريخ أيرلندا ولا أعتقد أن رقمه التسجيلي سيتم كسره قريبا. سنحتاج بعض الوقت من أجل التأقلم على غيابه".