تحدث حسام البدري المدير الفني الجديد للنادي الأهلي عن قائمة فريقه للموسم الجديد، معتبراً أنه في أزمة بسبب عدد وجود مقاعد كافية بالقائمة.

وسجل الأهلي 29 لاعبا في قائمته للموسم الجديد، ولا يحق له استبدال أي لاعب وفق اللائحة، الأمر الذي يعني أن بإمكانه ضم لاعب واحد حتى نهاية الموسم.

وقال البدري في تصريحات صحفية عقب مرانه الأول مع الفريق، نقلها مراسل يلا كورة "كنت أتمنى أن يكون هناك مقعدين أو ثلاثة في القائمة".

وعن المراكز الذي يحتاج لدعمها، قال البدري "لن أستطيع أن أعلق على هذا الأمر للحفاظ على لاعبي فريقي، لكن ما زال باب القيد مفتوحا حتى 8 سبتمبر الجاري، ولن أحسم المركز إلا في نهاية المدة".

وتحدث البدري عن موقفه من 5 لاعبين، وهم أحمد حمودي وإسلام الفار، والنيجيري جونيور أجاي، ومحمود حسن تريزيجيه، والجابوني ماليك إيفونا ، فضلا عن رحيل رمضان صبحي.

وعن حمودي قال "لن أتحدث عنه في الوقت الحالي"، بينما حسم موقفه من إسلام الفار صانع ألعاب فريق نجوم المستقبل، قائلاً "من الصعب أن يبقى في الفريق خلال الفترة المقبلة بسبب القائمة".

وأردف "لم أختر القائمة بنفسي، لكني أثق في جميع اللاعبين، كنت بالفعل أتمنى ضم بعض الأسماء، لكن لن أعلت عن ذلك في الوقت الحالي للمحافظة على لاعبي الفريق".

وعن النيجيري جونيور أجاي، قال البدري "يختلف تماما عن إيفونا، هو لاعب وسط مهاجم وليس مهاجماً صريحاً، أتمني نجاحه مع الأهلي".

وعن إمكانية إعادة إيفونا مرة أخرى، قال البدري "عودة إيفونا ستتسبب في خسارة الأهلي أموال كثيرة للغاية"، مضيفاً "أي مدير فني يرفض الاستغناء عن إيغونا ورمضان صبحي، لكن لن يستطيع أحداً رفض المبلغ".

وقال البدري إنه طلب عودة محمود حسن تريزيجيه لاعب أندرلخت البلجيكي، لكن فريقه رفض عرض الأهلي.

وعن الطريقة الذي سيلعب بها في الموسم الجديد، قال البدري "قد أغير الطريقة، وألعب بطريقة ٣-٥-٢ لأنني أمتلك لاعبين مميزين على الأطراف".