اعترف حسام غالي قائد النادي الأهلي أنه ما زال يفكر في إعتزال اللعب الدولي.

وقال اللاعب في جوار للموقع الرسمي للنادي "أدرس هذا الأمر بشكل جاد حتى الآن، وأستشير بعض المقربين مني في هذا القرار وأعتقد أني سأعلن عن موقفي قريبا في هذا الشأن سواء بالاعتزال أو التراجع".

وعن الرد الذي توقعه من الأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب المنتخب على تصريحات تفكيره في الاعتزال الدولي، قال غالي "كوبر حر في أي رأي يطلقه، تعليقه لا يعنيني حتى لو كان على قرار يخص اعتزالي".

وأوضج "لم أتابع تعليقه بالسلب أو بالإيجاب، لأنه لا يفيدني في شيء ولن ينقص من قيمتي أو يضيف شيء لأي قرار أفكر في اتخاذه، أنا لم أعلن عن التفكير في الاعتزال لكي يتمسك بي أحد أو يطالبني أحد في المنتخب بالاستمرار".

وواصل "-أنا مش بتاع حواديت- وتفكيري في الاعتزال الدولي ليس قرارا عاطفياً، وانما قرار درسته فنيا وبدنيا قبل اتخاذه، فقط أفكر في هذا الأمر لعدة عوامل أهمها السن والبحث عن راحة جزئية والتركيز في مكان واحد وهو النادي وأن يكون عطائي في مكان واحد لاسيما وأن عمري 35 عاماً، ومن الصعب التواصل هنا وهناك دون دوافع حقيقية، خاصة أننا أيضا لا نحصل علي راحة كلاعبين في الأهلي لمشاركتنا في بطولات كثيرة، ولن أندم علي القرار".

وعن موقفه في حال قام كوبر باستددعاءه، قال "لو كان استدعاني لمعسكر المنتخب الحالي كنت سأنتظم في المعسكر دون تفكير في الأمر".

وختم "الإنضمام للمنتخب شرف لأي لاعب، وأمر وليس اختيار"، مضيفا "لكني لو اتخذت القرار بالإعتزال قبل أن يستدعيني فلن أذهب لصفوف المنتخب الوطني في هذه الحالة فقط لأني سأكون وقتها أعلنت عن قراري النهائي".