احتفل سيرج نابري لاعب خط وسط فيردر بريمن بمشاركته الدولية الأولى مع المنتخب الألماني لكرة القدم وسجل ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود الفريق إلى الفوز الكاسح 8 / صفر على مضيفه منتخب سان مارينو مساء الجمعة في المجموعة الثالثة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 .

وحافظ المنتخب الألماني (مانشافت) بطل العالم على العلامة الكاملة وواصل انطلاقته الرائعة في التصفيات بتحقيق الفوز الرابع على التوالي ليعزز صدارته للمجموعة في آخر مباراة يخوضها بالتصفيات خلال 2016 .

كما شهدت نفس المجموعة الفوز الأول للمنتخب التشيكي في التصفيات الحالية بالتغلب على ضيفه النرويجي 2 / 1 وفوز منتخب أيرلندا الشمالية على أذربيجان 4 / صفر.

ورفع المنتخب الألماني رصيده إلى 12 نقطة في الصدارة بفارق خمس نقاط أمام منتخبي أيرلندا الشمالية وأذربيجان كما قفز المنتخب التشيكي للمركز الرابع رافعا رصيده إلى خمس نقاط بفارق نقطتين أمام النرويج وظل منتخب سان مارينو في المركز السادس الأخير بلا رصيد من النقاط بعدما مني بالهزيمة الرابعة على التوالي.

في سان مارينو ، كان سيرج نابري 21/ عاما/ على موعد مع مشاركة تاريخية في بداية مسيرته الدولية مع المانشافت حيث أحرز ثلاثة أهداف (هاتريك) في الدقائق التاسعة و58 و76 ليقود الفريق إلى الفوز الكاسح المنطقي على سان مارينو.

وجاءت الأهداف الخمسة الأخرى بتوقيع سامي خضيرة في الدقيقة السابعة وجوناس هيكتور في الدقيقتين 32 و65 وماتيا ستيفانيللي نجم سان مارينو عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 82 وكيفن فولاند في الدقيقة 85 .

ووسط الأمطار الغزيرة التي هطلت على سان مارينو ، أمطر المانشافت شباك مضيفه بثمانية أهداف ليحافظ على العلامة الكاملة ويؤكد استعداده القوي أيضا للمواجهة الودية المرتقبة مع نظيره الإيطالي يوم الثلاثاء المقبل في ميلانو.

وأصبح نابري أول لاعب منذ أكثر من 40 عاما يحرز ثلاثة أهداف في أول مباراة دولية له مع منتخب بلاده منذ أن حقق ديتر مولر هذا الإنجاز مع منتخب ألمانيا الغربية في مباراته أمام المنتخب اليوغسلافي بعد نزوله بديلا في الدقيقة 79 .

وساهم الهدفان المبكران لخضيرة ونابري في الدقائق العشر الأولى في تحقيق هذا الفوز الكاسح رغم تراجع جميع لاعبي سان مارينو للدفاع بعد الهدفين ليتأخر الهدف الثالث إلى الدقيقة 32 عن طريق جوناس هيكتور اثر تمريرة من ماريو جويتزه.

وأفلت نابري في الشوط الثاني من مصيدة التسلل ليحرز الهدف الرابع كما استغل تمريرة توماس مولر وسجل الهدف الثالث له والسادس للفريق فيما تكفلت النيران الصديقة وهيكتور وفولاند بالأهداف الثلاثة الأخرى.

وقدم نابري وبنيامين هنريش مدافع باير ليفركوزن بداية رائعة لمسيرتهما مع المنتخب الألماني من خلال هذه المباراة.

وفي المقابل ، كان مارك أندري تير شتيجن حارس مرمى المانشافت بمثابة المتفرج في هذه المباراة حيث لم تصل إليه أي كرة خطيرة علما بأنه خاض المباراة بدلا من زميله مانويل نيوير الذي يعاني من المرض.

وتغلب المنتخب التشيكي على نظيره النرويجي بهدفين سجلهما مايكل كريمينيك ويارومير ظميرال في الدقيقتين 11 و47 مقابل هدف سجله جوشوا كينج في الدقيقة 87 .

وفي المباراة الثالثة بالمجموعة ، سحق منتخب أيرلندا لشمالية ضيفه منتخب أذربيجان برباعية نظيفة سجلها كيلي لافيرتي وجاريث ماكاولي وكونور ماكلالولين وكريس برانت في الدقائق 27 و40 و66 و83 لتكون الهزيمة الأولى لمنتخب أذربيجان في التصفيات الحالية ويتراجع الفريق للمركز الثالث بفارق الأهداف فقط خلف أيرلندا الشمالية.