انتقاد رئيس نادي الزمالك لمديره الفنى والتعليق على أداء لاعبيه كان كافياً لإشعال أزمة ومعركة كلامية وصلت لحد التهديد بالإعتداء البدني بعد دقائق من فوز الفريق الأبيض على طنطا بهدف نظيف فى الاسبوع التاسع من الدورى الممتاز.

مرتضى منصور رئيس النادي الزمالك حلل أداء فريقه على قناة "أون سبورت" وطالب بأن يلعب الثنائى دونجا - حامد فى وسط ملعب الفريق الأبيض على حساب توفيق الذى لا يعرف دوره فى مباراة طنطا وكانت شرارة المعركة.

توفيق طلب مداخلة على نفس القناة وهدد بشكوى ناديه وفسخ عقده وضرب المثل بمحمود طاهر رئيس النادي الأهلي فى عدم التحدث عن لاعبي الفريق الأحمر بوسائل الإعلام وكان المثل بمثابة البنزين الذى اسكبه لاعب وسط الزمالك .

ثورة مرتضى منصور كانت بدايتها فى قناة النيل للرياضة وهدد قائد الفريق الثالث بـ "التعليق" على بوابة الزمالك ضمن تصريحات نارية طالت شقيق  أكرم توفيق لاعب وسط الأهلي.

وانهي مرتضى  ثورته وهدد اللاعب مرة أخرى عبر قناة "أون سبورت " بإنهاء مشواره الكروي .

لمشاهدة صراع توفيق - مرتضى الكامل اضغط هنا