قرر مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك تعديل عقد محمود عبدالرازق "شيكابالا" قائد الفريق، كما ألغى العقوبة المالية السابقة الموقعة على ثلاثي الفريق بسبب استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان مرتضى منصور قد أعلن في وقت سابق "انتهاء مشوار شيكابالا" مع الزمالك بعدما تغيب فترة عن تدريبات الفريق بسبب مرضه، وتم استبعاد اللاعب من مباراة كأس السوبر أمام الأهلي بقرار من الجهاز الفني.

وقال مرتضى في تصريحاته اليوم الأحد عقب الجلسة التي عقدها مع اللاعب بواسطة ميدو :"شيكابالا مظلوم بسبب المقابل المادي الضعيف الذي يحصل عليه، لأنه يتحمل جزء كبير من قيمة مستحقات ناديه السابق سبورتينج لشبونة."

وتابع :"راتب شيكابالا الحالي مع الزمالك 250 ألف جنيه، هذا بالطبع ظالم للغاية بالنسبة له، لذلك قررنا الاتفاق على تعديل العقد في الفترة الحالية."

وانتقل للحديث عن الغرامة المالية التي وقعت على لاعبي الفريق مصطفى فتحي، أيمن حفني، وإسلام جمال :"العقوبة تم التراجع عنها، وللعلم الأمر لم يكن متعلقا بتعاطفهم مع شيكابالا لكن كان بسبب استخدامهم لوسائل التواصل الاجتماعي."

وأوضح منصور أن إلغاء العقوبة تم بعد توصية من أحمد مرتضى المشرف على فريق الكرة، بعدما فاز الزمالك بكأس السوبر.