انتقد أحمد حسام ميدو المدير الفني لفريق وادي دجلة، الأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب المنتخب الوطني، بسبب إصراره على إقامة معسكر إعدادي خلال شهر مارس المقبل.

وطلب الأرجنتيني كوبر إقامة معسكر للمنتخب في مارس المقبل استعدادا لمواجهة تونس في الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2019، والمقرر إقامتها في يونيو المقبل.

وغرد ميدو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلاً: "الجميع يعلم أننا داعمين بشكل دائم لمنتخب مصر في كل الظروف، ولكن الإصرار علي إقامة المعسكر دون النظر لمصلحة الأندية نهائيا، وعدم النظر للمدربين الذي بات عليهم استكمال الدوري تحت ضغط مباريات رهيب من أجل معسكر مباراة ودية دون التشاور معهم، فيه تقليل وعدم احترام من كوبر لمدربي فرق الدوري".

وواصل ميدو " عانينا في الدور الأول من ضغط المباريات، لإعطاء كوبر الوقت الكافي للتحضير لكأس الأمم وهذا واجبنا تجاه منتخب مصر وجهازه،  ولكن إصراره على إقامة معسكر مارس، يعني أنه ينظر لمصلحته فقط دون النظر لمصلحة اي مدرب اخر يعمل في نفس البلد التي يعمل بها الرجل!!".

وأضاف مدرب دجلة "كوبر مدرب ممتاز، وسعيد بوجوده في مصر، ولكن هناك حقيقة واضحة بأنه لا يحترم باقي فرق الدوري المصري(غير الزمالك والأهلي) ولا يضع لهم اي اعتبار!!!".

وتابع " نلعب مباراتين أو ثلاثة، ثم يتوقف الدوري ٢٣ يوما، ثم نخوض مباراة ويتوقف الدوري ١٥ يوما، ثم ١٤ مباراة متتالية في شهرين ونصف!! أي منطق هذا؟؟".

وأشار ميدو إلى أن لجنة المسابقات ترفض تأجيل جولة لغياب ٣ لاعبين مهمين انضموا لمنتخب الشباب، لأن الجدول لا يتحمل.

ووجه كوبر رسالة مهمة إلى كوبر، قائلاً "ضغط المباريات في نهاية الدور الأول كان سببا رئيسيا للإصابات في المنتخب وخسارتنا لكأس الأمم الإفريقية".

وختم "أتمني أن يكون هناك عاقلا في اتحاد الكرة يخبره بأن ضغط مباريات الدوري هو أكبر خطر علينا في تصفيات كأس العالم في الصيف بين الموسمين، وأن  تلاحم المواسم وضغط المباريات هو العائق الأكبر لتطور اللاعب المصري في السنوات الاخيرة"، مضيفاً "يجب أن يكون هناك شخصا في اتحاد الكرة وظيفته التخطيط للمستقبل، وتقديم النصح للاتحاد ولجنة المسابقات قبل اتخاذ قرارات هامة تخص مستقبل الدوري والمنتخب".