فاجئ أتالانتا مضيفه نابولي وأسقطه أمام جماهيره بهدفين نظيفين مساء اليوم على ملعب "سان باولو" في إطار مواجهات الجولة الـ26 بدوري الدرجة الإيطالي لكرة القدم "السيري آ".

يدين فريق مدينة بيرجامو بالفضل في هذا الانتصار لمدافعه الشاب ماتيا كالدارا صاحب هدفي اللقاء في الدقيقتين 29 و70.

وعلى الرغم من لعب الفريق الضيف بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 67 إثر طرد الإيفواري فرانك كيسييه بالبطاقة الصفراء الثانية في غضون ثلاث دقائق، إلا أن ذلك لم يمنعه من الحفاظ على تقدمه حتى النهاية.

وأسهمت هذه الخسارة في تجمد رصيد فريق الجنوب الإيطالي عند 54 نقطة، ليفشل في اقتناص المركز الثاني مؤقتا من روما، 56 نقطة، الذي سيحل ضيفا على إنتر ميلانو غدا الأحد.

في المقابل، أصبح رصيد أتالانتا 51 نقطة في المركز الرابع ويقترب من المركز الثالث الذي لا يفصله عنه سوى ثلاث نقاط فقط.

لمشاهدة هدفي المباراة.. اضغط هنا